السراج لمشايخ المنطقة الشرقية .. ما يشغلنا الآن حماية نسيجنا الاجتماعي

201

أخبار ليبيا 24 – خاص

استقبل رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، مساء الأربعاء، بمقر إقامته في تونس شيوخ وأعيان ووجهاء من قبائل المنطقة الشرقية، لبحث تطورات الأوضاع في طرابلس.

وأوضح المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي ، أن السراج ألقى كلمة في الاجتماع استعرض فيها ما بذل من جهود لتعزيز الوفاق بين الليبيين.

وقال مخاطباً الحضور أن ما يشغلنا الآن هو “حماية نسيجنا الاجتماعي، وأننا نعول عليكم، وعلى جميع شيوخنا وحكمائنا وأهلنا في شرق البلاد وغربها وجنوبها، في مدنها وقبائلها وعائلاتها، ليظل نسيجنا الاجتماعي كما نعرفه ، متداخلا، متماسكا، مترابطا بتقاليده وعاداته وقيمه الأصيلة”.

وأشار إلى أن البعض يحاول تسويق الصراع وكأنه صراع بين الشرق والغرب، في إثارة للفرقة وإشعالا للفتنة، مؤكدا أن الصراع هو بين من يريد الدولة المدنية الحديثة، وبين من يسعى لعسكرة البلاد، والعودة بالبلاد إلى الحكم الشمولي.

السراج وجه السيد الئيس نداءا لأهل برقة لإبعاد أبنائهم عن هذه الحرب التي يقودها فرد من أجل السلطة، قائلاً إن المعارك التي تنتظر شبابنا ويجب أن نستعد لها هي معارك البناء والتعمير، لا معارك الدمار والتدمير.

المزيد من الأخبار