حراك ليبيا إلى السلام : وصول الأسلحة التركية اختراق سافر للسيادة

304

أخبار ليبيا 24 – خاص

أدان حراك ليبيا إلى السلام، الخرق الكبير لدولة تركيا بإرسال مدرعات والصواريخ للميليشيات في طرابلس، واصفًا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بـ”الإرهابي”، موضحًا أن ذلك عدوان واختراق سافر للسيادة الليبية ولكافة القوانين والأعراف الدولية.

وطالب الحراك في بيان لمكتبه الإعلامي، المجتمع الدولي بالتدخل لردع النظام التركي عن العبث بأمن ليبيا وشمال إفريقيا بدعم قطري والتحالف مع إيران، حسب قوله.

ودعا الحراك، قوات الجيش الوطني إلى استخدام كافة القوة المتاحة للدفاع عن الأرض والعرض، واستهداف أي هدف للعدو في البر والبحر والجو، والرد عسكريًا على عدوان النظام التركي بما يكفل حماية كافة الأراضي الليبية.

وفي ختام بيانه، وجه حراك ليبيا، التحية لرجال قوات الجيش الوطني، واصفًا إياهم بالمجاهدين في سبيل الله لدحر الميليشيات الإرهابية العابثة بأمن البلاد والعباد.

وكانت قد وصلت السفينة “أمازون” التي تحمل علم جمهورية مولدوفا إلى ميناء طرابلس قادمة من ميناء سامسون التركي محملة بعربات وآليات مسلحة.

المزيد من الأخبار