لأن إدارتهما العامة في بنغازي .. الكبير يوقف بيع النقد الأجنبي لمصرف الوحدة والتجارة والتنمية

313

أخبار ليبيا 24 – خاص

كشف رئيس لجنة السيولة في مركزي البيضاء رمزي آغا إن مدير مركزي طرابلس الصديق الكبير كشر عن أنيابه أخيرًا، وفتح محورا للحرب والحصار على مصارف المنطقة الشرقية .

وقال آغا إن الإعلان الصادر اليوم عن مركزي طرابلس بخصوص إيقاف بيع النقد الأجنبي للمصرف الوحدة ومصرف التجارة والتنمية والإجماع العربي لتغطية فتح الاعتمادات والحوالات المباشرة بحجة وجود شبهة فساد وعدم امتثال، وأن هذه المصارف لن تكون قادرة على فتح الاعتمادات إلا بعد أشهر من انتظار موافقة الكبير عليها”.

وأشار رئيس لجنة السيولة في مركزي البيضاء إلى أن المضحك في هذا الإعلان أن مصرف التجارة والتنمية خاصة، لم يفتح اعتمادات على مدى ثلاث سنوات الماضية، وأن الكبير وافق على أن المصرف يباشر فتح الاعتمادات تحت الرقابة المصاحبة من قبل إدارة الرقابة منذ بداية هذا العام ولاتوجد لديه اعتمادات تذكر فتحت خلال هذه السنة”، لافتًا إلى أن المستهدف من هذا الإعلان هو مصرف الوحدة بحجة عدم امتثال ووجود شبهة فساد.

وقال “عن أي فساد تتحدث يا كبير وأنت كبنك مركزي تقوم ببيع العملة بغير سعرها الرسمي، عن أي فساد وأنت كبنك مركزي كنت تشرف مباشرة على إصدار موافقات لفتح اعتمادات لتجار خلال الأعوام الماضية” .

وتساءل آغا  لماذا مصرف الوحدة والتجارة والتنمية؟ هل لإن إدارتهما العامة في بنغازي؟، وأين باقي مصارفكم من هذا الفساد وجماعة قسم الامتثال بإدارة الرقابة على المصارف “.

يشار إلى أن رئيس لجنة السيولة كشف أن مركزي طرابلس يمر بأزمة نقص حاد في رصيد السيولة النقدية بسبب ماتم صرفه خلال المدة الماضية وتسخير جل السيولة لأمراء الميليشيات .

وأضاف آغا أن هناك معلومات مؤكدة تفيد بعدم استطاعة مركزي طرابلس تلبية احتياجات المصارف التجارية في العاصمة لتوزيعها قبل حلول شهر رمضان .

وأشار رئيس اللجنة إلى أن هناك اتصالات جرت مع شركة “ديلا رو” الإنجليزية بخصوص إرسال شحنات سريعة تقدر بمليار دينار من فئة 10 دينار قبل حلول شهر رمضان والشركة اعتذرت لعدم قدرتها تنفيذ طلب المركزي.

المزيد من الأخبار