المشري : هجوم القوات المسلحة على طرابلس أربك تنفيذ حزمة الإصلاحات الاقتصادية

179

أخبار ليبيا 24 – خاصّ

كشف رئيس المجلس الأعلى للدولة الاستشاري “خالد المشري” أنه على تواصلٍ مع رئيس المجلس الرئاسي “فائز السراج”، ورئيس ديوان المحاسبة “خالد شكشك”، ومحافظ مصرف ليبيا المركزي “الصديق الكبير”، بهدف تنفيذ حزمة جديدة من الإصلاحات الاقتصادية.

وقال المشري – خلال مؤتمر صحفي عقده في مساء اليوم بطرابلس حول آخر المستجدات – إن “حفتر” أكد لدول أجنبية أنه سينهي الحرب خلال 24 ساعة”، مشيراً إلى أن هجوم الجيش الوطني، على طرابلس تزامن مع تطمينات للمبعوث الأممي بعدم حدوث أي هجوم عسكري.

وأضاف “المشري” خلال المؤتمر أنه يجب على “حفتر” وقف القتال وعودة قوات الجيش الوطني إلى مكانها، منوهاً إلى أن الحوار سيكون فقط مع مجلس النواب.

وأكد “المشري” أنهم لن يتحاوروا مع المشير خليفة حفتر من جديد، إلا عن طريق رئيس الأركان وأمراء المناطق العسكرية.

وحمل “المشري” بعثة الأمم المتحدة المسؤولية؛ لعدم توضيح الصورة الحقيقة للمعتدي والمعتدى عليه في طرابلس، منوهًا إلى أن الحرب، إذا استمرت فستكون آثارها مدمرة على المنطقة الغربية بالكامل.

ووجه “”المشري” دعوة لأهالي المنطقة الشرقية، حتى يتواصلوا مع أبنائهم للانحياز إلى حكومة الوفاق وإنهاء الهجوم على طرابلس، موجهاً شكره لكل قبائل المنطقة الشرقية الرافضة للهجوم على طرابلس.

المزيد من الأخبار