السّويحلي للسّفير الإيطالي : لقاء “السّراج وحفتر” أعطى رسالة بأن استخدام القوّة للوصول إلى السّلطة أمٌر مقبول

حذّرت من أنّ التغاضي عن استمرار "حفتر" في استخدام العنف لتحقيق أهداف سياسية، سيولد تصعيدًا مضادا لا تحمد عواقبه

156

أخبار ليبيا 24 – خاصّ
استقبل رئيس المجلس الأعلى للدولة الأسبق “عبد الرحمن السويحلي” في طرابلس، السفير الإيطالي لدى ليبيا “جوزيبي بوتشينو”.
وأوضح السّويحلي – عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك – أنه ناقش مع السّفير الإيطالي آخر التطورات السياسية في البلاد .
وأكد السّويحلي – بحسب ما دوّن على صفحته – رفضه لمنطق ما وصفه بـ”صفقات تقاسم الغنيمة” في التعامل مع مستقبل الشعب الليبي في لقاء أبوظبي.
وأضاف أن اللقاء الأخير بين “السّراج وحفتر” وما صدر عنه أعطى رسالة واضحة بأن استخدام القوة للوصول إلى السلطة أمر مقبول، مشيراً إلى أن الليبيين يُحاولون الابتعاد عن استخدام القوة والسلاح منذ عملية فجر ليبيا، بهدف عدم الخوض في معارك أخرى.
وتابع رئيس المجلس الأعلى للدولة الأسبق يقول: “كما حذّرت من أنّ التغاضي عن استمرار “حفتر” في استخدام العنف لتحقيق أهداف سياسية، سيولّد تصعيدًا مضادا لا تحمد عواقبه، ودعوت المجتمع الدولي، إلى دعم المسار الدّيمقراطي الذي يكفل مدنية الدولة، والحثّ على إجراء انتخابات برلمانية خلال أشهر، مع استمرار الحكومة الحالية في تصريف الأعمال”.
وكانت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا قدأعلنت الخميس الماضي، أن رئيس المجلس الرئاسي “فايز السراج” والقائد العام للجيش المشير خليفة حفتر، اتفقا على إنهاء المرحلة الانتقالية في ليبيا من خلال انتخابات عامة خلال، اجتماع عقداه الأربعاء في أبوظبي .
وأوضح “السويحلي” أن الرأي العام الليبي ثارعلى الاجتماع بعد معلومة عن محاولة للالتفاف والوصول إلى السلطة، عن طريق عسكرة الدولة، وأيضاً لعدم وجود ملامح واضحة لهذا الاتفاق تضمن مدنية الدولة، وإبعادها عن الأزمات السياسية والأمنية .

المزيد من الأخبار