بعد مشاركتها في دحر الإرهاب من درنة.. كتيبة 303 مدفعية المرج تعود إلى ثكناتها العسكرية

59

أخبار ليبيا 24 – خاص

بعد انتهاء مهامها العسكرية والمكلفة بها من قبل القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية بمدينة درنة، عادت كتيبة 303 مدفعية المرج بأمرة عميد عبدالهادي الزوي إلى ثكناتها العسكرية في مدينه المرج وسط استقبال جماهيري كبير من أهالي المدينة.

وكانت الكتيبة المدفعية 303 المرج من أبرز الكتائب القتالية التي شاركت في العملية العسكرية التي أطلقتها القيادة العامة للقوات المسلحة لتحرير درنة من التنظيمات الإرهابية المتطرفة وذلك بعد تكليفها من قبل القائد العام للقوات المسلحة مشير ركن خليفة حفتر بالتحرك يوم 4_09_2018 إلى محاور القتال في درنة والتمركز في المدينة.

وخاضت الكتيبة، أشرس المعارك، ودكت أوكار الخوارج في مدينة درنة، وشاركت في القبض على كبار الإرهابيين فيها، وفي آخر اقتحام للمدينة القديمة.

وقدمت الكتيبة، ثلاثة أبطال، وهم ملازم ثاني محمد عبدالله بلعم ورئيس عرفة وحدة عبدالسلام سليمان بو احفيظة ورئيس عرفة سرية احمد محمد السحاتي، كما أصيب أغلب أفراد السرية المقاتلة بجروح بليغة.

واحتفل أهالي مدينة درنة يوم السبت الماضي، ابتهاجًا بتحرير كافة أرجاء مدينتهم، من قبل الإرهاب، حيثُ تمكنت القوات المسلحة، من تحرير أخر مناطق المدينة من الإرهابيين يوم الجمعة الماضية. 

وانطلقت العمليات العسكرية لتحرير مدينة درنة من الجماعات الإرهابية، منذ مايو 2018، بقيادة قائد الجيش خليفة حفتر، وتمكنت القوات المسلحة عقب بدء العمليات العسكرية من تحرير مناطق المدينة كافة، باستثناء “المدينة القديمة” التي تحصن بها آخر فلول الإرهابيين واستمرت المواجهات حتى انتهائها.

المزيد من الأخبار