ليست المرة الأولى .. إحباط عملية تهريب عملة صعبة كانت وجهتها إسطنبول

الجهات الأمنية اتخذت الإجراءات اللازمة بالتحقيق بشأن هذه الضبطية واتخاذ كل مايلزم من إجراءات قانونية

328

أخبار ليبيا 24 – خاص

تمكن أعضاء حرس الجمارك بمطار يوم أمس من ضبط مبلغ مالي كبير مع أحد المسافرين بمطار بنينا الدولي في أحدي الطائرات المتجهة إلى مطار أتاتورك الدولي بالعاصمة التركية اسطنبول .

وأكد مدير أمن منفذ مطار بنينا الدولي عميد جلال هويدي أن قيمة الأموال المصادرة تقدر بما يزيد عن مليون وأربعون ألف يورو وكذلك مايقدر بخمسة وستون ألف دولار.

وقال هويدي – في تصريح خاص لأخبار ليبيا 24  – أن الجهات الأمنية اتخذت الإجراءات اللازمة بالتحقيق بشأن هذه الضبطية واتخاذ كل مايلزم من إجراءات قانونية بالخصوص مع المهرب ومع المبلغ المالي .

وأشار مدير أمن منفذ إلى أنه تابع هذه القضية كلاً من مدير مديرية جمارك بنغازي  عميد حافظ الشيخي، ورئيس مركز جمارك مطار بنينا الدولي عقيد  منصور  الزوي، ومشرف النوبات بمطار بنينا الدولي مقدم  أكرم  المسماري، ورئيس لجنة المعلومات والتحقيق بمديرية جمارك بنغازي  مقدم فرج الجارح، ورئيس وحدة الانضباط بالمديرية رائد علي  البرغثي وعدد من أعضاء الجمارك داخل المطار.

وكانت الجهات الأمنية بالمطار قد تمكنت في منتصف شهر ديسمبر من العام الماضي من ضبط أحد المسافرين وبحوزته “مليون يورو” يحاول تهريبهن لدولة مصر الشقيقة .

وأوضح المصدر – الذي فضل عدم الكشف عن هويته – أنه تمت مصادرة القيمة في قسم الإمانات، إضافة إلى حجز المعني لدى جهات الاختصاص .

وذكر في تصريح لأخبار ليبيا 24 أن بعض الجهات الأمنية حاولت التدخل ومصادرة المبلغ المالي، لكن القيادة العامة تدخلت وإرسلت قوات تابعة للكتيبة “106” وتم فض النزاع .

وفي هذا الخصوص، أعلنت الأجهزة الأمنية بالمطار في شهر أغسطس من العام الماضي من ضبطها ثلاثة مسافرين حاولوا تهريب مبلغ مالي قدره 5 ملايين دولار إلى تركيا.

وأوضح مكتب مديرية أمن مطار بنينا، في بيان له، أن الجهات الأمنية رصدت هؤلاء الأشخاص منذ أيام وهم يحاولون تجهيز المبلغ، كما رصدت اتصالاتهم مع جهات خارج مدينة بنغازي، وهي التي قامت بتزويدهم بهذا المبلغ.

وأشار إلى أن جماعة إسلامية في تركيا متفرعة عن إخوان ليبيا، أصدرت نداءً لأعضائها تحت عنوان “مؤازرة الشعب التركي في محنته الاقتصادية”، ودعت الجماعة “المقيمين في تركيا، خاصة التجار الليبيين والمسلمين عامة وأيضًا أصحاب رؤوس الأموال، إلى انتهاز الفرصة لدعم أنقرة في مواجهتها الاقتصادية مع الولايات المتحدة الأمريكية”.

يشار إلى أن مركز جمارك مطار بنينا الدولي حذر موظفيه من الحيل والخدع الغريبة والجديدة التي يلجأ إليها المهربين سواء لتهريب العملة أو المخدرات بأنواعها والتي يتفننون فى إخفاء الممنوعات فى محاولة لنقلها عبر الحدود بالموانئ والمطارات.

وأهابت وحدة التحري والقبض في قسم مكافحة التهريب والمخدرات في مصلحة الجمارك، المسافرين عبر مطار بنينا الدولي بالالتزام بتعبئة نموذج إقرار العملة قبل المغادرة وعند الوصول.

وطالبت الوحدة كافة المسافرين بضرورة التقيد بالمبلغ المسموح به قانونًا وهو 200 دينار من العملة الليبية، و 10,000 دولار، أو ما يعادلها من العملات الأجنبية الأخرى حتى لا يقعوا في المحظور.

المزيد من الأخبار