بعد إعلان استقالته من الجماعة.. صور لإيقاف المشري في تركيا بسبب طليقته التركية 

م اعتقال "المشري" في المطار بعد عشرة أيام فقط من طلاق زوجته التركية

1٬030

أخبار ليبيا 24 – خاصّ
بعد يوم واحد من إعلان استقالته، تحصلت (وكالة أخبار ليبيا 24) على صور لرئيس المجلس الأعلى للدولة، “خالد المشري” المستقيل من جماعة الإخوان المسلمين في ليبيا، وهو موجود في غرفة الأمن لدى شرطة مطار أتاتورك الدولي بإسطنبول .
وأوضحت مصادر مطلعة، أنه تم اعتقال “المشري” في المطار بعد عشرة أيام فقط من طلاق زوجته التركية، ولفتت المصادر أنّ سبب الاعتقال هي شكوى مقدمة من طليقته .


ويظهر”المشري” في الصور، التي تحصلت عليها (أخبار ليبيا 24) وهو محتجز لدى السلطات التركية، بعد القيام بتفتيشه بشكل شخصي، ويظهر في الصور، أحد أفراد الأمن التركي، وهو يقوم باستجواب المشري، وتم تفتيش أحد حقائبه ووجد بها مبلغ من المال” عملة تركية، ودولار”
وكان رئيس المجلس الأعلى للدولة، “خالد المشري” قد أعلن ، استقالته وانسحابه من جماعة الإخوان المسلمين، يوم أمس السبت، مشيرًا إلى أنه مستمر في العمل السياسي والحزبي .
ووجه “المشري” كلمة مصورة ــ نشرها على صفحته بموقع فيسبوك ــ، أوضح فيها أن استقالته وانسحابه جاء انطلاقًا من المقتضيات الوطنية، الفكرية والسياسية، ومن باب الصدع بالقناعة، والوضوح مع المواطن الليبي .
وما كان مثيراً للجدل في استقالة “المشري”، هو اعترافه بممارسة أفراد الجماعة للعمل السري حين أشار في بيان الاستقالة، إلى أن الجماعة قررت إنهاءه بعد المؤتمر التاسع الذي عقد في بنغازي عام 2011، وما أثار الجدل كذلك هو الشكل الذي حاول إبراز الجماعة من خلاله بجعلها جمعية خيرية دعوية فقط .

واستقالة “المشري” قد تعكس الخلاف، حول أي نماذج يجب أن تطبق تماشياً مع المرحلة التي تشهد انحسار الجماعة وتقلص نفوذها ودائرة تحركاتها.
وفي ذات الشأن، أكدت مصادر إعلامية أن مجلس النواب، يعد لمشروع قانون في جدول أعمال الجلسة القادمة، ويصنّف جماعة الإخوان المسلمين في ليبيا تنظيم إرهابي محظور.

المزيد من الأخبار