بعد توقفه لسنتين .. عودة العمل بقسم القلب في طبي بنغازي

القسم يستقبل في الحالات من جميع مدن المنطقة الشرقية والجنوبية، إضافة إلى الحالات التي تمر على العيادة الخارجية

91

أخبار ليبيا 24 – خاص

بعد توقف عمل وحدة القسطرة القلبية بقسم القلب في مركز بنغازي الطبي من سنتين مضت، ومع بداية هذا العام عاد القسم للعمل واستقبال الحالات الجراحية .

وحول عودة العمل من جديد، أكد رئيس قسم القلب بمركز بنغازي الطبي الاستشاري الدكتور خالد اللافي عودة العمل بالقسم مع بداية هذا العام، لافتًا إلى أن القسم عان الكثير من المشاكل في الفترة السابقة، منها عطل أحد الأجهزة القسطرة الحديث، بسبب تذبذب التيار الكهربائي  .

تذبذب التيار

وأوضح رئيس قسم القلب بالمركز أن تذبذب التيار تسبب في تلف المنظم لجهاز القسطرة ؛ وغيرها من المشاكل من عدم توفر المستلزمات الطبية والدعامات وعدم وجود كادر التمريض الكافي لإجراء هذه العمليات  .

تم توفير مختلف أنواع الدعامات الدوائية والبالونات وغيرها من المستلزمات الطبية

وأكد اللافي عودة افتتح القسم بإمكانيات ممتازة، حيث تم توفير مختلف أنواع الدعامات الدوائية والبالونات وغيرها من المستلزمات الطبية، إضافة إلى تدريب عدد من أعضاء التمريض .

القدرة الاستيعابية

وبخصوص مكان القسم الجديد، بين اللافي أن المكان الجديد أفضل بكثير من ناحية القدرة الاستيعابية، ومن ناحية توفر مكان يليق بالمرضى أكثر من مكان القسطرة القديم لصغر حجمه، ومن ناحية الإمكانيات أصبح أفضل بكثير من العامين الماضيين 2018 – 2017م .

وأضاف رئيس قسم القلب ” أتمنى الفترة القلية القادمة أن ينعكس هذا الأمر إيجابيا في تحسن وضع القسم على حالات المرضى الذين يعانون من مشاكل كثيرة من أزمات قلبية والذابحات الصدرية .

وكشف أن القسم اليوم يعمل بشكل يومي ما عادا الجمعة والسبت، منوهًا إلى أنه يستقبل في الحالات من جميع مدن المنطقة الشرقية والجنوبية، إضافة إلى الحالات التي تمر على العيادة الخارجية في حال احتاجت لعملية قسطرة، وهذا يعد ثقل كبير جدًا ولكن بفضل الله والقائمين على القسم تم استيعاب كل الحالات .

تقسيم العمل

هناك فريق يعمل داخل القسطرة القلبية، وفريق آخر يعمل في العيادات الخارجية

وحول تقسم العمل في القسم، أشار إلى أن قسم القلب يختلف على باقي الأقسام الأخرى، وهناك فريق يعمل داخل القسطرة القلبية، وفريق آخر يعمل في العيادات الخارجية، إضافة إلى فريق يعمل في أقسام أخرى ويقوم بالمرور على المرضى في عناية القلب، وهناك أطقم أخرى تقف على استدعاء من الأقسام الأخرى والإيواء في حالة استشارة طبية أو الاستعانة بتخصص القلب مثل أقسام الجراحة، والولادة والنساء وغيرهم .

تدريب عناصر جديدة

وبخصوص سير العمل واستقبال الحالات في القسم، قال اللافي إن القسم يستقبل في الحالات المحالة إلينا من كافة مستشفيات مدن ليبيا في المنطقة الشرقية والجنوبية، مشيرًا إلى أن حجم العمل كبير ورغم إننا نعاني قليلا في المشاكل في توفير الأطباء المتخصصين وقادرين على إجراء هذه العمليات ولكن جاري تدريب العديد من الأطباء للقيام بمثل هذه العمليات  .

وعن عدد الحالات التي يستقبلها القسم بشكل يومي، أوضح رئيس القسم أن عدد الحالات في تزايد تقريبًا وبشكل يومي تصل من 8 إلى 10 حالات، وفي الأسبوع يصل عدد الحالات قرابة 45 الى 50 حالة قسطرة مابين تشخيصية ومابين علاجية، منوهًا إلى أنهم لديهم القدرة والطاقة للعطاء أكثر من ذلك ولكن الذي يعطلنا قليلا هي القدرة الاستيعابية من ناحية عدد الأسرّة وعدد التمريض المتخصص الذي يواكبنا في العمليات، في حال انتهاء هذه المشكلة من الممكن العدد يتزايد العدد إلى الضعف “.

قائمة الانتظار

لانتظار كانت طويلة جدًا تتجاوز الأشهر في العامين الماضيين، ولكن اليوم لا تتعدى الأسابيع

وختم رئيس قسم القلب الدكتور خالد اللافي عن قائمة الانتظار قائلا ” قائمة الانتظار كانت طويلة جدًا تتجاوز الأشهر في العامين الماضيين، ولكن اليوم لا تتعدى الأسابيع وإن شاء لله في الفترة القادمة لن تكون هناك قائمة انتظار .

وأضاف أتمنى من إدارة المركز الطبي مثلما ركزت على قسم القلب أن تستمر في التركيز على القسم لأنه قسم مهم جدًا وحيوي بالمركز ودائما نتائجه تظهر على العيان أكثر من الأقسام الأخرى  .

المزيد من الأخبار