لكثرة المغالطات به حول أوضاع المنطقة الشرقية بليبيا.. نشطاء التواصل الاجتماعي الأمم المتحدة من أين تستقى معلوماتها ؟

وانتقد الكثيرين محاولة الاغتيال التي أشار إليها تقرير الأمم المتحدة لصفة يعتبرها البعض غير موجودة

134

أخبار ليبيا 24 – خاص

أصدر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، تقريره عن بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، والذي تناول التطورات السياسية والأمنية في ليبيا ويُقدم لمحة عامة عن حالة حقوق الإنسان والحالة الإنسانية في البلاد.

ووصف التقرير الحالة الأمنية في المنطقة الشرقية بـ”الهادئة نسبيًا”، مؤكدًا محاولة مسلحون مجهولون في بنغازي دون جدوى اغتيال رئيس إقليم برقة الاتحادي، في 17 أكتوبر من العام الماضي.

وانتقد الكثيرين محاولة الاغتيال التي أشار إليها تقرير الأمم المتحدة لصفة يعتبرها البعض غير موجودة، حيثُ كانت قد أُعلنت برقة إقليميًا فيدراليًا في مطلع العام 2012 برئاسة أحمد الزبير السنوسي، ولكن لم يكن لهذا الإعلان واقع ملموس على الأرض.

ولعل مسمى إقليم برقة والكيانات السياسية له ولت منذ وقت، ولم يبقى منها سوى التكتل الاتحاد الفدرالي الذي يعتبر ممثل لإقليم برقة في المحافل والمؤتمرات.

من جهته، أكد رئيس التكتل الاتحادي الفدرالي أبوالقاسم النمر، عدم وجود صفة رئيس لإقليم برقة الاتحادي ولا أي شي مشابه لذلك .

وجاء في التقرير أن الجهات المرتبطة بالجيش الليبي اعتقلت عدة شخصيات سياسية وعسكرية بارزة يزعم أنها تعارض القائد العام المشير خليفة حفتر، أبرزها عميد بلدية بنغازي السابق عميد أحمد العريبي.

وشهدت بنغازي وفقًا للتقرير في 16 من شهر أكتوبر من العام الماضي، مظاهرة تدعو مجلس النواب والمجلس الرئاسي والمجلس الأعلى للدولة إلى الاستقالة .

المزيد من الأخبار