عاصفة غضب تونسية بعد “فعل مشين” من مدرب الفراعنة

65

اتهم المنتخب التونسي، المدير الفني لمنتخب مصر، المكسيكي، خافيير أغيري، بارتكاب حركة غير أخلاقية خلال مباراة المنتخبين التي أقيمت على ملعب برج العرب بالإسكندرية وانتهت بفوز الفراعنة 3-2.

وقال مسؤول الاعلام بمنتخب تونس، قيس رقاز، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بعد المباراة: “نحترم اتحاد الكرة المصري لكن المدرب المكسيكي ارتكب حركة غير أخلاقية بالإشارة عقب هدف مصر الأول”.

وأكد رقاز، أن الاتحاد التونسي قرر تقديم شكوى رسمية للاتحاد الأفريقي لكرة القدم، ضد المكسيكي أغيري،، بسبب احتفاله بهدف التعادل للفراعنة.

وأظهر الكاميرات أغيري يمسك بذراعه أثناء احتفاله بهدف محمود تريزيجيه، وأكد مصدر داخل اتحاد الكرة المصري أنهم سيعقدوا جلسة مع المدرب المكسيكي لمعرفة سبب الإشارة، وفقا لوسائل إعلام محلية.

من جانبه، قال أغيري في المؤتمر الصحفي عقب اللقاء: “أرفض التعليق على اتهامي بتوجيه إشارة خارجة بعد الهدف الأول”.

وأضاف: “فزنا بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وطوال 30 عاما أعمل فيها بمجال التدريب، أقابل اتهامات مثل تلك وفي كل مرة لا أنظر إليها”.

وحصد منتخب مصر فوزا مثيرا على نظيره التونسي، مساء الجمعة، 3-2، على ملعب برج العرب بالإسكندرية، ضمن منافسات المجموعة العاشرة في الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لبطولة كأس أمم أفريقيا 2019، التي ستقام في الكاميرون.

وثأر منتخب الفراعنة لهزيمته أمام نسور قرطاج في ملعب رادس بالجولة الأولى للمجموعة، ورفع رصيده إلى 12 نقطة متساويا مع نسور قرطاج، ولكن الصدارة تبقى لتونس بفارق المواجهات المباشرة بعد تسجيل هدفين في مرمى مصر.

AfterPost
مقالات ذات صلة