بلدي حي الأندلس: البلدية تشهد هدوء نسبي بعد حالة من الانفلات الأمني

6

أخبار ليبيا 24

قال عميد بلدية حي الأندلس محمد الفطيسي في تصريح هاتفي لأخبار ليبيا 24، أمس الثلاثاء، إن بلدية حي الأندلس تشهد هدوء نسبي بعد حالة الانفلات الأمني التي حدثت اليومين الماضيين.

وأضاف الفطيسي أن حالة الانفلات نتج عنها عمليات سطو ونهب لممتلكات عامة وخاصة قام بها مجرمون بعضهم من أبناء الحي وبعضهم الآخر ينتسبون للقوة الأمنية التي دخلت البلدية بقيادة الضابط عماد الطرابلسي، إضافة إلى المجرمين الهاربين من سجن الرويمي وجميعهم وجدوا الظروف المناسبة للانتقام سواء بالنهب أو حتى القتل، على حد قوله.

ولفت إلى أنه تم الاعتداء على أكثر من 30 سيارة إضافة إلى جريمة قتل، مبيناً أن جل هذه الاعتداءات تمت بدافع الانتقام. ”

وتابع العميد ” حالياً تشهد البلدية عودة تدريجية للحياة وافتتاح لمحلاتها التجارية وستدخل آليات شركة الخدمات العامة لتنظيف وجمع القمامة المتكدسة في الشوارع ، كما تم الاتفاق مع القوة الأمنية المكلفة من قبل المجلس الرئاسي( العمليات الخاصة )على التعاون وإعادة وحدات الفرقة الأمنية الأولى” .

وكان نشطاء قد تداولوا فيديو تظهر فيه سيارات تابعة لجهاز الأمن العام والتمركزات الأمنية تطلب من السكان الذين سرقت أملاكهم أن يقوموا بالحضور لمقرها.

يأتي ذلك بعد أيام من تكليف الجهاز الذي يرأسه الرائد عماد الطرابلسي من قبل داخلية الوفاق بتأمين وحماية منطقة غوط الشعال والمدينة السياحية من نهاية معهد النفط شرقاً إلى منطقة قرقارش وذلك لمنع حدوث أي خرق أمني .

مقالات ذات صلة