مستشفى أوباري يعالج أربع حالات مصابة بالحصبة الألمانية

25

أخبار ليبيا 24-خاص

قال مدير مستشفى أوباري العام منصور الجندي في تصريح لأخبار ليبيا 24 أن المستشفى عالج أربع حالات وصلته مصابة بمرض الحصبة الألمانية.

وأضاف الجندي أنه تبين عدم تلقي الحالات المعالجة في السابق لتطعيم ضد المرض ما جعلها تصاب به.

وكشف أن الحالة التي نقلت المرض أتت من إحدى دول الجوار حيث استقرت في تراغن والقطرون قبل أن تتجه إلى أوباري حيث نقل المرض إلى الأشخاص الأربعة.

وبين مدير مستشفى أوباري العام أن ليبيا تعتبر من الدول الخالية من مرض الحصبة الألمانية، وأن أغلب سكان منطقة أوباري تلقوا تطعيما في السابق ضده ولم يسبق تسجيل حالة وفاة جراء الإصابة به.
وغالبا ما تنجم الإصابة بمرض الحصبة الألمانية أو الحُميراء عن فيروس يسبب المرض. بشكل عام، ويمكن أن تنتقل العدوى عن طريق لمس السوائل من فم، من أنف أو من عينيّ شخص مصاب بهذا المرض. الشخص المصاب بفيروس الحصبة الألمانية يمكن أن ينقله إلى أشخاص آخرين من خلال السعال، العطس، الكلام، أو عند تشاركه الطعام أو الشراب مع شخص آخر.

ولا يسبب مرض الحصبة الألمانية مشاكل صحية بعيدة المدى، إلا إذا أصيبت امرأة حامل بفيروسه فيكون الجنين عرضة للإصابة بالفيروس المسبب للمرض. إذا أصيبت المرأة الحامل بالفيروس المسبب للمرض خلال الثلث الأول من الحمل، فثمة خطر لإصابة الجنين بتشوهات خلقية حادة وخطيرة، تعرف باسم “متلازمة الحصبة الألمانية الخلقيه ). من بين تلك التشوهات: فقدان السمع، الماء الأبيض ومشاكل أخرى في العينين، مشاكل في القلب ومشاكل صحية أخرى.

 

 

مقالات ذات صلة