ديوان المحاسبة يصف نفقات الرئاسي بالهدر والإسراف..ملايين أهدرت على طائرات خاصة وفنادق وقرطاسية

أخبار ليبيا 24

وصف ديوان المحاسبة في طرابلس، الإربعاء، في تقريره الدوري السنوي لسنة 2017 نفقات المجلس الرئاسي  وأعضائه المستعملة في تسيير المجلس  بالمبالغة في الإنفاق الى درجة الهدر والإسراف، مؤكدا أنه تم إنفاق 38 مليون دينار على أغراض لا يفترض أن تتجاوز بضعة ملايين كالقرطاسية والسفر وايجار الطائرات وتجهيز مكاتب فاخرة.

وقال الديوان أنه لاحظ استمرار سياسة التوسع في استئجار الطائرات الخاصة حيث بلغ حجم الإنفاق خلال عام 2017 على استئجار طائرات بلغ 95 مليون دينار.

وتطرق إلى إذن صرف بلغت قيمته ما يزيد عن 295 ألف دينار مقابل إقامة بفنادق لصالح شركة سجال للخدمات السياحية.

ولفت التقرير أن المجلس الرئاسي صرف أموالاً على جهات ذات مخصصات مالية مستقلة مثل أعضاء مجلسي النواب والدولة وعدد من الوزراء حيث بلغ مجمل ما صرف عليهم ما يزيد عن 3مليون 380 ألف دينار على شكل تذاكر سفر وإقامة ومنح نقدية.

واتهم الديوان المجلس الرئاسي بارتكاب مخالفات إدارية ومالية أخرى منها إخفاء التكلفة الحقيقية لنفقات السفر والسياحة وعدم تقديم الفواتير الأصلية للإقامة بالفنادق الخارجية وتستبدل بفواتير صادرة عن الشركات السياحية المحلية.

ونسب إلى منسق شؤون العلاقات بالمجلس الرئاسي بترتيب التزامات مالية تقترب من المليونين ونصف المليون من الدنانير خلال سنة 2016 على حجوزات فندقية وتذاكر سفر من بعض الشركات دون أن يكون مختصاً بالإجراء أو أن يكون مكلفاً به.

 

 

المزيد من الأخبار

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.