التميمي يلتقي بغانيون بمقر القيادة العامة.. ومناقشة للوضع الإنساني في البلاد

التزام القوات المسلحة بتحسين الأوضاع المعيشية

أخبار ليبيا 24

بحث الفريق خيري التميمي مدير مكتب القائد العام، مع منسقة الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة في ليبيا جورجيت غانيون والوفد المرافق لها، الأوضاع الإنسانية في مدينتي درنة والكفرة، إضافةً إلى أوضاع اللاجئين من دولة السودان الشقيقة، وذلك خلال زيارتها لمقر القيادة العامة بالرجمة.

 وأكد الفريق على “التزام القوات المسلحة بتقديم كل ما يلزم للتخفيف من معاناة المواطنين، وتحسين أوضاعهم المعيشية، مشددا على ضرورة تضافر الجهود الدولية لدعم جهود الحكومة الليبية في هذا الصدد”.

من جانبها أثنت المنسقة غانيون على الجهود التي تبذلها القوات المسلحة العربية الليبية بكل المدن والمناطق، في سبيل الحفاظ على الأمن والاستقرار، وتقديم المساعدات الإنسانية للمحتاجين.

وبحث اللقاء آفاق التعاون بين القوات المسلحة العربية الليبية، والأمم المتحدة في مجال العمل الإنساني، وتعزيز التنسيق المشترك بينهما.

غانيون في زيارة للقيادات الحكومية بالشرق

وفي سياق لآخر، خلال زيارتها لبنغازي التقت غانيون مع رئيس المجلس البلدي بنغازي، وناقش الاجتماع مشاريع الإعمار واللاجئين السودانيين، والتحديات التي تواجه البلدية لاسيما مع نزوح العديد من المواطنين المتأثرين من الفيضانات والسيول جراء عاصفة دانييل بدرنة. 

كذلك تباحث الطرفان حول أزمة اللاجئين السودانيين والمقيمين حاليًا في مدينة بنغازي، والإجراءات والتدابير المتخذة من السلطات المحلية، والتطرق إلى سير العمل بمشروعي ترميم مقر قصر المنار والمبنى التاريخي للبلدية الممولين من صندوق الأمم المتحدة الإنمائي بدعم من الاتحاد الأوروبي.

وأكد رئيس المجلس البلدي على أهمية المشاريع المنفذة من خلال صندوق التنمية وإعادة إعمار ليبيا، لافتًا إلى أن أعمال الصندوق لها نتائج إيجابية في مختلف المجالات الخدمية، وأثنى على البرامج والمشاريع التي قامت بها البعثة والمنظمات التابعة للأمم المتحدة العاملة في ليبيا.

Exit mobile version