الأخبارليبيا

“موزاييك”: توقّف الحركة التجارية بمعبر ذهيبة وازن الحدودي بقرار ليبي

أخبار ليبيا 24

كشفت وسائل إعلام تونسية، عن توقّف الحركة التجارية بمعبر ذهيبة وازن الحدودي بقرار ليبي.

ونقلت إذاعة “موزاييك إف إم” الخاصة في تونس، عن مصدر أمني، أن توقف الحركة التجارية بمعبر ذهيبة وازن الحدودي توقفت بشكل مفاجئ وبقرار من الجانب الليبي دون توضيح الأسباب أو تحديد مدة التوقف، مشيرا إلى تواصل حركة العبور بالنسبة إلى المسافرين بشكل طبيعي.

ولم تتضح على الفور أسباب القرار ولا مدة سريانه بينما تستمر حركة عبور المسافرين بشكل اعتيادي من الجانبين، وكانت الحركة التجارية سبق وان توقفت آواخر ديسمبر الماضي وبقرار أحادي ليبي كذلك ثم عادت بعد ذلك بأيام قليلة.

ويقع معبر ذهيبة من وزان من جانبه الليبي تحت سيطرة حكومة الدبيبة منتهية الولاية، وتسير المعبر منذ 2011، بلدية نالوت الحدودية مع تونس.

الصراع على المعابر

وأسهم معبر رأس اجدير، إلى جانب معبر الذهيبة – وازن، في تعزيز العلاقات الاقتصادية بين تونس وليبيا، كما يساعد المعبر في تحريك عجلة الاقتصاد التونسي، إذ تسجل حركة التنقل بين تونس وليبيا في هذا المعبر سنويا أكثر من خمسة ملايين مسافر، ويمثَّل مدخلا رئيسيا لليبيين الذين يأتون إلى تونس إما للسياحة أو للعلاج أو للتسوق.

وكاد معبر “رأس جدير” الحدودي بين ليبيا وتونس؛ أن يتسبب في اندلاع أزمة سياسية وأمنية في غرب البلاد، في ظل توترات بين حكومة الدبيبة منتهية الولاية، وبين المجلس الأعلى لأمازيغ ليبيا، الذي يُشرف على إدارة المعبر عبر قوة تتبع المجلس العسكري لمدينة زوارة.

واتهم المجلس، في بيان له في 18 نوفمبر الماضي، عبد الحميد الدبيبة بـ جمع التشكيلات المسلحة بهدف الهجوم على المعبر؛ بما يُشير إلى عددٍ من الدوافع التي تزيد الصراع حول المعبر

 

المزيد من الأخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى