مندوب فرنسا بمجلس الأمن يدعو لضبط النفس في ليبيا

أخبارليبيا24_متابعات

أكد مندوب فرنسا لدى مجلس الأمن كافة الأطراف على ضرورة ضبط النفس وعدم التحريض على الكراهية والعنف في ليبيا.

واوضح في كلمته أمام المجلس أمس أن على اللجنة العسكرية تنفيذ كافة بنود اتفاق وقف إطلاق النار.

وأشار إلى تأييد بلاده مساعي الأمم المتحدة بين كافة الأطراف الليبية، لا سيما بين غرفتي البرلمان لوضع خارطة طريق للانتخابات.

ونوه إلى أن الوضع الراهن ليس خيارا بالنسيبة لليبيا، ولا بد من تسوية الأزمات المرتبطة بالسلطة التنفيذية.

في حين تابع: لا بد من حكومة موحدة وإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في أقرب فرصة.

في حين أكد أن تأجيل الانتخابات أدخل البلاد في فترة عدم يقين أمني وسياسي تخالف جهود تحقيق الاستقرار في ليبيا.

وشدد الدبلوماسي الفرنسي على أهمية اعتماد نزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج.

ودعا الدول الأعضاء بمجلس الأمن الى احترام حظر الأسلحة وإيريني تقوم بجهد موفق في تنفيذ هذا الحظر وندعم تجديد ولايتها.

وأردف: فرنسا تتابع إغلاقات النفط في ليبيا باهتمام وتدعو لاعتماد آلية شفافة وعادلة لتوزيع الإيرادات.

ووجه بدعو الليبيين إلى القبول بهذه الآلية لرفع القيود المفروضة على الآبار.

وقال إن بلاده تدعم جهود مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة ستيفاني وليامز لتوحيد إدارة مصرف ليبيا المركزي.

وشدد على ضرورة تمديد ولاية البعثة، وتعيين ممثل خاص، مختتما: نؤيد إعادة إطلاق العملية الانتخابية لتثبيت الاستقرار في ليبيا.

مندوب فرنسا بمجلس الأمن يدعو لضبط النفس في ليبيا
مندوب فرنسا بمجلس الأمن يدعو لضبط النفس في ليبيا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى