وفاة طفل مصري جراء تعرضه للتعذيب على يد والده

أخبار ليبيا 24

لفظ الطفل يوسف محمود علي مصري الجنسية أنفاسه الأخيرة داخل غرفة العناية بمستشفى الجلاء للجراحة والحوادث في بنغازي متأثرًا بالتعذيب والتعنيف الأسري الذي كان يتعرض له.

وقالت مصادر طبية وأمنية متطابقة، لأخبار ليبيا 24، اليوم الجمعة، إن الطفل يوسف “8 أعوام” وصل قبل أيام. إلى بنغازي قادمًا من مدينة البيضاء، في غيبوبة وبحالة صحية سيئة جدًا، نتيجة التعذيب المستمر والمُمنهج على يد والده.

وأوضحت المصادر، أن الطفل يوسف تعرض للضرب المبرح بألة حادة وأسلاك كهربائية على انحاء متفرقة من الجسم. وأشارت إلى أن الطفل قبع تحت أجهزة التنفس الصناعي منذ لحظة وصوله بسبب تردي حالته الصحية.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الأجهزة الأمنية باشرت التحقيقات بالواقعة حول الظروف الأسرية للولد، وتعهدت باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لوضع حد لهذه الممارسات ولظاهرة التعنيف الأسرى التي انتشرت مؤخرًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى