الميهوب: أذناب تركيا في غرب البلاد خيبوا فرحة الشعب الليبي

أخبارليبيا24_متابعات

قال رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب طلال الميهوب، إن أذناب تركيا في غرب البلاد خيبوا فرحة الشعب الليبي بعدم عقد الانتخابات في موعدها”.

وأوضح الميهوب وفي مداخلة عبر سكايب مع قناة العربية الحدث أن الليبيين لا يقبلوا بالوصاية. ولا أن يحدد السفراء الأجانب ولا حتى الأمريكيين مواعيد الانتخابات. في إشارة منه إلى إعلان السفير الأمريكي ريتشارد نورلاند بضرورة إجراء الانتخابات قبل يونيو المقبل.

وكان نائب رئيس المجلس الرئاسي عبد الله اللافي قد ناقش الجمعة في أتصال هاتفي مع السفير والمبعوث الأمريكي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند سبل دعم سير العملية الانتخابية.

وقال نورلاند عبر حساب السفارة الأمريكية على تويتر أنه بحث مع اللافي ضرورة وضع خارطة واضحة المعالم. ووعاء زمني محدد لتنفيذ الاستحقاق الانتخابي، وهو ما ينتظر من مجلس النواب القيام به. بما يلبي طموح الليبيين، ووفق آلية من النزاهة والشفافية، تقبل بنتائجها الجميع”.

وفي سياق متصل كان السفير والمبعوث الأمريكي الخاص إلى ليبيا ريتشارد نورلاند قد بحث مع النائب بالمجلس الرئاسي موسى الكوني. في أتصال هاتفي اليوم الجمعة العراقيل التي تواجه العملية الإنتخابية.

وأكد نورلاند عبر الصفحة الرسمية للسفارة الامريكية في ليبيا دعم الولايات المتحدة لمسار للانتخابات. ضمن الإطار الزمني الأصلي لخارطة طريق ملتقى الحوار السياسي االتي أقرها مجلس الأمن.

وشدد على أن انعدام الأمن والفقر في الجنوب يعدّ سببًا إضافيًّا لضرورة إجراء الانتخابات في أقرب وقت ممكن.

وكان سفيرا الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا الاتحادية لدى ليبيا قد اجروا مباحثات حول مستجدات الوضع في ليبيا تركّزت حول الانتخابات.

وقالت السفارة الأمريكية لدى ليبيا إن السفير، ريتشارد نورلاند، والقائم بالأعمال الروسي، جمشيد بولتايف، التقيا يوم الخميس في تونس لمقارنة الملاحظات حول آفاق استعادة زخم الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في ليبيا بقيادة ليبية وتيسير أممي.

في حين سبق أن أجرى السفير الأمريكي عدة محادثات مع مسؤولين ليبيين تركزت حول المحافظة على زخم الانتخابات في البلاد.

الميهوب: أذناب تركيا في غرب البلاد خيبوا فرحة الشعب الليبي
الميهوب: أذناب تركيا في غرب البلاد خيبوا فرحة الشعب الليبي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى