ألبرت بورلا: أوميكرون أقل حدة وأسرع إنتشارا

أخبارليبيا24_متابعات

أكد الرئيس التنفيذي لشركة “فايزر”، ألبرت بورلا، اليوم الثلاثاء، إن متحور “أوميكرون” يبدو أقل حدة من السلالات السابقة. ولكن يبدو أيضا أنه ينتشر بشكل أسرع ويمكن أن يؤدي إلى مزيد من الطفرات في المستقبل.

وأضاف بورلا لصحيفة “وول ستريت جورنال”: “لا أعتقد أنه من الأخبار السارة أن يكون هناك شيء ينتشر بسرعة. الانتشار السريع يعني أنه سيصيب المليارات من الناس وقد تأتي أنت لا تريد ذلك”.

وحذر رئيس “فايزر” من صعوبة استخلاص النتائج حول موجة العدوى في جنوب أفريقيا في الوقت الحالي. حيث أن 5% فقط من مواطنيها تزيد أعمارهم على 60 عاما، وعادة ما يصاب الشباب إصابات أقل حدة.

ومع ذلك، فإن العديد من الأشخاص في جنوب أفريقيا مصابون أيضا بفيروس نقص المناعة البشرية. مما قد يؤدي على الأرجح إلى حدوث إصابات أكثر خطورة بكوفيد، على حد قول بورلا

وتوقع الرئيس التنفيذي لشركة “فايزر” ارتفاع عدد حالات الإصابة بمتحور “أوميكرون” المؤكدة من العشرات إلى الملايين خلال الأسابيع القليلة المقبلة، مضيفا: “سيكون لدينا فهم جيد، دعنا نقول قبل نهاية العام، لما يعنيه بالضبط، للمظاهر السريرية”.

وعاد الرعب مجدداً، حيث أثارت دراسة جديدة مخاوف بشأن انتشار المتحور الجديد من فيروس كورونا المستجد “أوميكرون” على الرغم من الحجر الصحي. وذلك بعد تسجيل حالتين من هذا النوع رصدتا في أحد فنادق هونغ كونغ.

فقد تأكدت إصابة شخصين نقلاه إلى بعضهما البعض من خلال الهواء يقيمان في فندق للحجر الصحي بمتحور أوميكرون.

ووفق الدراسة التي نُشرت في مجلة Emerging Infectious Diseases، فإن المصابين مطعمان بالكامل. مؤكدة أن انتقال المتحور قد تم بين غرفتين، وهو ما شدد المخاوف التي أثارها خبراء الرعاية الصحية بشأن الانتقال السريع للوباء.

ألبرت بورلا: أوميكرون أقل حدة وأسرع إنتشارا
ألبرت بورلا: أوميكرون أقل حدة وأسرع إنتشارا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى