اللجنة العسكرية تعقد اجتماعا في تركيا مع مسؤولين أتراك لسحب المرتزقة من ليبيا

أخبار ليبيا24

تعقد لجنة 5+5 العسكرية المشتركة، اليوم الجمعة، مباحثات مع مسؤولين أتراك وروس لوضع جدول زمني لخروج المرتزقة والقوات الأجنبية من الأراضي الليبية.

وقال، مدير إدارة التوجيه المعنوي بالقيادة العامة للقوات المسلحة، اللواء خالد المحجوب، إن لجنة 5+5 توجهت الخميس إلى تركيا، لمناقشة ملف المرتزقة والقوات الأجنبية، والتفاهم على خطة وجدول زمني لسحبهم من ليبيا بصفة نهائية.

وأضاف المحجوب، أن اللجنة ستتنقل بعد ذلك إلى روسيا من أجل بحث الملف ذاته.

وأكد المحجوب، أن اللجنة ستعمل على استكمال ما اتفق عليه بخصوص إجلاء القوات الأجنبية والمرتزقة وتنفيذ خطة جدول زمني لخروجهم من الأراضي الليبية، وذلك بعد أن تم التنسيق بخصوص مرتزقة دول الجوار التي اتفق مع دولها على تأمين عودتهم.

أتي ذلك، بعد أسبوع من اجتماع اللجنة في تونس مماثل مع ممثلي دول الجوار الإفريقي (السودان وتشاد والنيجر). وقد تم خلاله الاتفاق على إنشاء آلية اتصال وتنسيق فعالة لإخراج المرتزقة والمقاتلين. والذين ينتمون لهذه الدول وبكافة تصنيفاتهم، من الأراضي الليبية.

وقالت اللجنة العسكرية المشتركة، إن ممثلي الاتحاد الأفريقي “أبدوا استعدادهم التام للتنسيق والتعاون. وذلك بما يكفل خروج كافة المقاتلين التابعين لدول الاتحاد الأفريقي من ليبيا”.

يأتي ذلك بينما حذّر تقرير أممي، من أن استمرار وجود المرتزقة في ليبيا يشكل تهديدًا خيرًا على الوضع في ليبيا.

ووفقًا للتقرير، الذي أعده خبراء بالأمم المتحدة، فإن عدد الانتهاكات المسجّلة هذا العام لحظر الأسلحة المفروض على ليبيا تراجع بالمقارنة مع العام الماضي.

وأشار التقرير إلى استمرار وجود مرتزقة تشاديين وسودانيين وسوريين وروس. وأكد التقرير على أنه “لا دليل على حدوث انسحابات واسعة النطاق للمقاتلين الأجانب”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى