لهذه الأسباب استُبعد سيف الإسلام وأبوسهمين وعلي زيدان من الانتخابات الرئاسية

أخبار ليبيا24

قررت، المفوضية العليا للانتخابات، الأربعاء، استبعاد 25 مترشحًا للانتخابات الرئاسية، من قائمة المترشحين (الأولية) لانتخابات الرئاسة. ومن بين المُستبعدين، “سيف الإسلام القذافي نجل العقيد القذافي. نوري أبو سهمين رئيس المؤتمر الوطني الأسبق.   علي زيدان، رئيس الحكومة الليبية المؤقتة الأسبق”.

ونشرت المفوضية أسماء المُستبعدين، كما بيّنت بالخصوص الأسباب وراء استبعادهم.

سيف الإسلام القذافي

وجاء في قرار المفوضية، أن استبعاد سيف الإسلام أتى لعدم انطباق المادة 10 البند 7. وكذلك المادة 17 البند 5 من قانون انتخاب الرئيس.

وينص البند الـ7 من المادة 10 في قانون انتخاب رئيس الدولة على ألا يكون المترشح “محكوما عليه نهائيا في جناية أو جريمة مخلة بالشرف أو الأمانة”. كما أن البند الـ5 من المادة 17 فيطالب المترشح بتقديم “شهادة الخلو من السوابق”.

 نوري أبوسهمين

"<yoastmark

وفيما يتعلق باستبعاد، نوري أبو سهمين، فقد بيّنت المفوضية أن الأمر له علاقة بعدم انطباق المادة 10 البند 7، من قانون انتخاب الرئيس، وهو أحد البنود التي لا تنطبق على سيف الإسلام القذافي.

 علي زيدان

"<yoastmark

في المقابل جاء استبعاد علي زيدان، لعدم تطابق المادتين 10 البند الـ2 والمادة 11 من قانون انتخاب الرئيس الصادر عن مجلس النواب.

وينص البند الـ2 من المادة 10 على “ألا يكون المترشح حاملًا لجنسية دولة أخرى عند ترشحه”. كما تنص المادة 11 على أنه “لقبول الترشح لرئاسة الدولة أن يقدم المترشح تزكية من عدد لا يقل عن 5 آلاف ناخب”

وأعلنت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات الأربعاء أماكن تلقي الطعون على أسماء المرشحين للانتخابات الرئاسية المقررة في 24 ديسمبر المقبل. وكذلك الاستئناف على إجراءات المفوضية.

وأوضحت المفوضية، أن الفروع ومكاتب الإدارة الانتخابية الواقعة في نطاق اختصاص محاكم الاستئناف في طرابلس وبنغازي. إضافة إلى سبها والخمس ومصراتة والبيضاء وطبرق والزاوية وغريان.

وقالت المفوضية، إن تلك المحاكم تعد الموطن المختار للإعلان، فيما يتعلق بالطعون المقدمة أمام لجنة الطعون الابتدائية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى