فين ديزل يرافق ابنة صديق عمره في “ليلة العمر”

أثار مقطع فيديو من حفل زفاف ابنة الممثل الأميركي الراحل بول ووكر، تعليقات مؤثرة، بعدما ظهر زميله وصديقه في “فاست أند فيوريس”، فين ديزل، وهو يرافق العروس على الممر الشرفي، معوّضا أباها، الذي توفي في حادث مأساوي عام 2013.

فان ديزل

وقال موقع “إنسايدر” إن ميدو ووكر (22 عاما) تزوجت هذا الشهر، من الممثل لويس ثورنتون، بعد 8 سنوات على وفاة والدها عن عمر ناهز 40 عاما.

وكانت عارضة الأزياء ميدو ووكر تبلغ من العمر حينها 14 عاما فقط.

الجمعة، شاركت ميدو ووكر مع متابعيها على إنستغرام مقاطع فيديو وصورا من حفل الزفاف، الذي شهد حضور عدد محدود من الضيوف.

وعوض أبيها الراحل، ظهر فين ديزل وهو يرافق ميدو في الممر خلال مراسم الزفاف، قبل أن يسلمها لزوجها لويس.

وعبر معلقون عن إعجابهم بالخطوة التي أقدمت عليها العروس، حين اختارت صديق والدها الراحل ليكون عرابها في حفل زفافها.

وقالت إحدى المعلقات: “حسنا فعلت حين اخترت فين ديزل ليرافقك في الممر”، وذكرت أخرى: “أذرفت الدموع حين رأيت فين يعوض والدك”.

وتوفي الممثل الذي اشتهر بسلسلة “السرعة والغضب”، عندما اصطدمت سيارته بشجرة في فالنسيا بولاية كاليفورنيا، في 30 نوفمبر عام 2013.

وورثت ميدو ثروة والدها البالغة 20 مليون دولار، وأنشأت عام 2015، مؤسسة “بول ووكر” تكريما له.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى