صلاح يعلن بوضوح موقفه من تجديد عقده مع ليفربول

المصدر : Goal

كرر محمد صلاح حديثه السابق أن البقاء في ليفربول ليس قراره، مشددًا في الوقت نفسه على أنه يطمح للاستمرار في أنفيلد حتى نهاية مسيرته.

وينتهي عقد صلاح مع ليفربول في صيف 2023، ومفاوضات التجديد بينه وبين إدارة النادي لازالت متعثرة بسبب الاختلاف على راتبه السنوي الجديد.

وبينما المفاوضات جارية بين الطرفين، وضع صلاح الكرة بوضوح في ملعب إدارة ليفربول بتأكيده على رغبته بالاستمرار مع كتيبة يورجن كلوب.

في حديثه مع سكاي سبورتس، قال صلاح “إذا سألتني، أنا أريد أن أبقى مع ليفربول حتى اليوم الأخير من مسيرتي الكروية”.

كما أضاف “لا يمكنني أن أقول الكثير عن ذلك (التجديد) الأمر ليس بيدي، هذا يعتمد على ما يريده النادي حاليًا وليس أنا”.

وواصل “في الوقت الحالي، لا يمكنني تخيل نفسي أبدًا ألعب ضد ليفربول، هذا سيجعلني حزينًا ومتألمًا حقًا”.

وأتم الدولي المصري حديثه في هذا الصدد بقوله “الأمر صعب لكنه سيجعلني حزينًا حقًا، دعونا نرى ما سيحدث في المستقبل”.

يطلب صلاح راتبًا سنويًا يُعادل ما يتحصل عليه كيفين دي بروينه في مانشستر سيتي، أي 400 ألف جنيه استرليني في الأسبوع، وذلك حسبما تزعم الصحف الإنجليزية.

من الناحية العملية لا يمكن لأندية كثيرة حول العالم الوفاء بهذا الراتب الضخم خصوصًا بعد أزمة كورونا، والرقم أيضًا لا يتماشى مع سياسة إدارة ليفربول في الرواتب.

بكل الأحوال تألق صاحب الـ29 عامًا بالفترة الأخيرة يُصعِّب المهمة كثيرًا على ليفربول لتخفيض الراتب المطلوب، والذي تكمن أزمته في أنه سيتسبب في تغيير رواتب أغلب النجوم الآخرين.

صلاح هذا الموسم سجل 12 هدفًا في 11 مباراة بمختلف المسابقات، وسجل في 7 من أصل 8 مباريات له بالدوري الإنجليزي.

التحدي القادم لصلاح هو مباراة ديربي شمال إنجلترا أمام مانشستر يونايتد، والمقرر له يوم الأحد بملعب أولد ترافورد، وسيواجه فيه الأسطورة كريستيانو رونالدو.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى