باستسلام عناصره.. أحلام بوكو حرام تتلاشى في نيجيريا

أخبار ليبيا 24

تستمر أحلام تنظيم بوكو حرام الإرهابي في التلاشي في نيجيريا وسط إطلاق الجيش النيجيري لعمليات عسكرية ضد التنظيم المتطرف، حيث أن القوات النيجيرية أعلنت أن 2700 إرهابي من تنظيم بوكو حرام وأفراد عائلاتهم أعلنوا استسلامهم للجيش في سبتمبر الماضي؛ وجاء ذلك الاستسلام بسبب كثافة نيران المدفعية والقصف الجوي للجيش.

استسلام عناصر من بوكو حرام

رغم أن تنظيم بوكو حرام لا زال يشكل خطرا على نيجيريا إلا أن القوات النيجيرية لم تتوقف عن محاربة التنظيم الإرهابي وتشن المعارك ضده الأمر الذي بدأ يأتي أوكله ويظهر ذلك جليا من خلال استسلام أفراد التنظيم فرادى وجماعات.

ذلك التنظيم الذي نمى بجمع التبرعات والحصول على مصادر تمويله بطرق غير مشروعة بدأ يتلاشى وصار كل من يحاول التنظيم استدراجه للانتماء إليه يعلم جيدا خطورة ذلك الانتماء وما يشكله من خطر عليه وعائلته والسلم والأمن الاجتماعيين.  

خلق الفوضى لمحاولة فرض وجوده

بوكو حرام التنظيم الإرهابي يسعى إلى خلق الفوضى في نيجيريا حيث يحاول خلق الفوضى وتغييب أجهزة الدولة لاسيما الأمنية الأمر الذي يعني استمرار تواجده وسيطرته في البلد الأفريقي المكتظ بالسكان، إلا أن الجيش النيجيري مستمر في معركته التي تحطمت عليه أحلام الإرهابي وأبطلت مخططاته.

كثافة النيران أجبرتهم على الاستسلام

وقال القائم بأعمال مدير العمليات الإعلامية الدفاعية في نيجيريا، برنارد أونيوكو، الذي صرح بذلك خلال مؤتمر صحفي الخميس الماضي، إن الاستسلام جاء بسبب كثافة نيران المدفعية والقصف الجوي، مؤكدا أن حوالي 85 مسلحا قتلوا على أيدي قوة المهام المشتركة في عملية محكمة.

محاولة التغطية على خسائره

وأكد أونيوكو أن ولاية بورنو الواقعة في بحيرة تشاد تشهد عمليات إجرامية على مواقع الجيش والقرى المدنية الآمنة في المنطقة بهدف محاولة التغطية على الخسائر التي تكبدها تنظيم بوكو حرام الإرهابي.

الإرهابيون بدأوا الاستسلام في نيجيريا في تلك العملية وأكدت مصادر حكومية رسمية أن إجمالي عدد الأسلحة المتنوعة بلغ 121 سلاحًا بين الخفيفة والمتوسطة، بالإضافة إلى البنادق المحلية الصنع

ذلك التنظيم الإرهابي يجب اجتثاثه من نيجيريا وهو بدأت القوات النيجيرية في النجاح في فرضه حتى تقضي على التنظيم المتطرف الذي يشكل خطرا على كامل المنطقة الأفريقية ليس نيجيريا وحسب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى