انفوغرافيك | فرنسا تعلن مقتل قائد داعش في الصحراء الكبرى.. فمن هو؟

أخبار ليبيا24

أعلن، الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الأربعاء، مقتل قائد تنظيم داعش عدنان أبو وليد الصحراوي، بمنطقة الصحراء الكبرى، على يد القوات الفرنسية.

واسم أبو وليد الصحراوي، هو الحقيقي “الحبيب ولد علي ولد سعيد ولد يماني.

وهو من مواليد العيون بالصحراء المغربية، وينحدر من عائلة تجارية ثرية، وقد درس العلوم الاجتماعية بجامعة منتوري بقسنطينة وتخرج فيها سنة 1997.

الصحراوي انضم إلى جبهة “البوليساريو” وتلقى تدريبات عسكرية بين صفوفها.

وبعدما شهدت مالي تمردًا للطوارق وانقلاب باماكو قاد في سنة 2012 تحركات إرهابية في شمال البلاد.

أسس الصحراوي، مجلس “شورى المجاهدين” في جاو بمالي عام 2013، ثم تزعم تنظيم “المرابطون” بعد دمج اتباعه مع حركة التوحيد والجهاد برئاسة مختار بلمختار، ولواء الملثمين.

وفي مايو 2015 أعلن ولائه لتنظيم داعش واعترف به التنظيم في أكتوبر 2016.

وشن داعش تحت زعامته على طول الحدود بين مالي والنيجر سلسلة هجمات إرهابية، كان أبرزها في 2017 حيث استهدف دورية مشتركة بين أمريكا والنيجر في منطقة تونغو تونغو بالقرب من مالي، أدت إلى مقتل العديد من الجنود الأمريكان.

إثر ذلك صنفته الولايات المتحدة، ضمن القائمة السوداء، وعرضت الخارجية الأمريكية 5 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات عنه.

وفي 15 سبتمبر 2021 أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مقتله، وذكر مكتب ماكرون أن الصحراوي هو الزعيم التاريخي لـ “داعش” في المنطقة الواقعة بغرب إفريقيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى