عقب قرار عون بإيقافه عن العمل وإحالته للتحقيق.. صنع الله يترأس اجتماعا لـ إدارة مؤسسة النفط

 

أخبار ليبيا 24

عقد مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط ومديري العموم ومديري الإدارات والمكاتب اجتماعًا تقابليًا، الأحد، بالمقر الرئيسي للمؤسسة في طرابلس، وذلك برئاسة مصطفى صنع الله رئيس مجلس الإدارة.

وبحسب بيان المؤسسة عبر فيسبوك، حضر اللقاء أعضاء مجلس الإدارة، جاد الله العوكلي، أبو القاسم شنقير، والعماري محمد، والمديرين العمومين ومديري الإدارات وبعض المستشارين الماليين والقانونيين والفنيين بالمؤسسة الوطنية للنفط، إضافة إلى مدير عام فرع المؤسسة الوطنية للنفط ببنغازي.

ويأتي الاجتماع، بالتزامن مع خلاف على إدارة المؤسسة بين مصطفى صنع الله ووزير النفط والغاز بحكومة الوحدة الوطنية محمد عون، حيث أصدر الأخير تكليفين منفصلين لعضو مجلس إدارة المؤسسة جادالله العوكلي بمهام رئيس مجلس الإدارة.

وبحسب الخطاب أحال عون رئيس المؤسسة مصطفى صنع الله إلى التحقيق ووقفه عن العمل، بحسب خطاب جديد وجّهه للعوكلي، يُكلِّفه فيه للمرة الثانية بتسيير عمل المؤسسة بشكل موقت إلى حين إشعار آخر.

وفي مستهل اللقاء، ثمّن صنع الله حضور جميع المسؤولين ووجود مدير عام فرع المؤسسة الوطنية للنفط ببنغازي الدكتور خالد الخفيفي، ومعبرًا عن “سعادته بوحدة وترابط جميع إدارات المؤسسة الوطنية للنفط وتواصلهم الحثيث مع شركاتها لإنجاز كافة أعمال القطاع بشفافية ومهنية وحرفية عالية لدعم اقتصاد الدولة الليبية”.

وأكد صنع الله، خلال اللقاء، أن”المؤسسة الوطنية للنفط رغم كل الظروف كانت ولازالت وستكون دائماً السبب الرئيسي لوحدة ليبيا واستقرارها، والداعم الرئيسي والوحيد لاقتصادها”.

وأكد مصطفى صنع الله أن مؤسسة النفط من أعرق المؤسسات بليبيا، وأنها واجهت تحديات كبيرة وتغلبت عليها كلها بفضل الله ثم بفضل التفاف العالمين حولها، موضحا أن مؤسسة النفط لن يثنيها عن رسالتها الوطنية من وصفهم بـ”الناعقين والفاشلين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى