رافضًا مذكرة اعتقال حفتر.. المسماري: المذكرة تهدف لإفساد المسار العسكري

المسماري: مذكرة الاعتقال محاولة لصنع موانع خبيثة أمام حفتر الذي دمر مشروع الإخوان الخبيث

أخبار ليبيا 24 – متابعات

وصف الناطق باسم قوات الجيش الوطني اللواء أحمد المسماري، مذكرة مفتاح احميد بادي رئيس النيابة العسكرية الوسطى ‎مصراتة باعتقال قائد الجيش الوطني المشير  خليفة حفتر، بأنها أسلوب استفزازي خبيث يهدف لإفساد المسار الذي تقوده اللجنة العسكرية المشتركة 5+5.

وبحسب خطاب رئيس النيابة العسكرية الوسطى ‎مصراتة – الهزلي- الذي وجهه إلى “الشرطة العسكرية”، فإنه طالبها بالقبض على المشير خليفة حفتر، وكل من مدير مكتبه اللواء عبد الكريم هدية، واللواء محمد طحيش، والرائد صدام حفتر، والمقدم نبيل الهبهاب، وإحالتهم موقوفين إلى النيابة العسكرية، على خلفية القضية رقم 18/ 2020 (ل.ت).، على حد زعم الخطاب.

المسماري اعتبر ، في تصريحات لصحيفة “الشرق الأوسط” السعودية، أن مذكرة اعتقال حفتر تستهدف أيضا عرقلة الاستحقاق الانتخابي المقرر نهاية العام، قائلا “إنهم يخافون من الانتخابات القادمة بعد سقوط تنظيم الإخوان ومليشياتهم في انتخابات البلديات السابقة”.

ورأى أن مذكرة الاعتقال محاولة لصنع موانع خبيثة أمام حفتر، الذي دمر مشروعهم الخبيث القاضي بسيطرتهم على ليبيا ومقدراتها لصالح مخططاتهم الإرهابية برعاية دول تشن عدواناً صريحاً على “الجيش” والتيار الوطني بصفة عامة، على حد قوله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى