هل يمكن للدراسة أن تستمر في ظل الأجواء الحارة

أخبار ليبيا24

منح وزير التعليم، الدكتور موسى المقريف، مراقبات التربية والتعليم في ليبيا، السلطة التقديرية لإيقاف الدراسة؛ بشكل مؤقت بسبب موجة الحر الشديدة التي تشهدها البلاد خلال هذه الأيام.

وقال الوزارة، في منشور على فيسبوك، إن الوزير “يمنح مراقبات التربية والتعليم السلطة التقديرية لإيقاف الدراسة؛ بسبب ارتفاع درجات الحرارة حماية لطلابنا وحفاظا على سلامتهم، شريطة ألا تتجاوز مدة ايقافها يومين اثنين”.

في المقابل ذكرت الوزارة، أن عدد من مراقبة التعليم الجميل ناقشت سير العملية التعليمية خلال هذه الأيام في ظل الارتفاع الكبير في درجات الحرارة وانقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة.

وأضافت أن المراقبة قررت إيقاف الدراسة خلال يومي الأربعاء والخميس، على أن تستأنف السبت، وذلك حفاظا على سلامة التلاميذ والطلاب.

كما ذكرت أن مراقبة التعليم بمدينة الزاوية علّقت بجميع مراحلها لثلاثة أيام متتالية نظرًا لارتفاع درجات الحرارة الشديدة هذه الأيام وما يصاحبه من مضاعفات قد تطرأ للكبار والصغار.

يأتي ذلك بينما لم تعلن مراقبات أخرى خاصة في شرق البلاد من بينها بنغازي إيقاف الدراسة بشكل مؤقت.

وأكدت مراقبة تعليم البيضاء على استمرار الدراسة في كامل المؤسسات التعليمية التابعة لمراقبة التربية والتعليم بالبلدية.

وسجّلت البيضاء الأربعاء درجات حرارة بلغت 33 درجة مئوية.

وسجل المركز الوطني للأرصاد الجوية اليوم الأربعاء درجات حرارة مرتفعة على أغلب المناطق تراوحت ما بين 39 و45 درجة مئوية.

ونبّه المركز، إلى أن الحالة الجوية المنتظرة، ليوم غد الخميس، ستشهد ارتفاع نسبي لدرجات الحرارة على الشمال الشرقي ويستمر الارتفاع على معظم مناطق البلاد.

ولفت إلى أن درجات الحرارة ستتراوح ما بين 38 إلى 46 درجة مئوية.

وناشد المركز، المواطنين بتجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة لمدة طويلة، خاصة في فترة الذروة من منتصف النهار إلى الخامسة مساءً.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى