المنفي يُثني على الدور البريطاني في دفع العملية السياسية في ليبيا

أخبار ليبيا 24

أثنى رئيس المجلس الرئاسي، محمد المنفي، اليوم الخميس، على دور بريطانيا في دفع العملية السياسية في ليبيا، والتزامها بالتعاون مع المجتمع الدولي لدعم السلطة التنفيذية الجديد من أجل تنفيذ استحقاقات المرحلة التي نصت عليها خارطة الطريق المعتمدة من قبل ملتقى الحوار السياسي.

جاء ذلك خلال لقاء المنفي مع وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بوزارة الخارجية البريطانية، جيمس كليفيرلي، ووزير الدفاع البريطاني، بن والس، اللذان زارا طرابلس رفقة وفد رفيع المستوى.

وبحسب المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي ثمن الوفد البريطاني خلال اللقاء دور المنفي في توحيد البلاد، من خلال حرصه على توحيد المؤسسات، والتأكيد على ضرورة إجراء الانتخابات في موعدها وقبول نتائجها.

وشدد الوفد البريطاني على ضرورة إخراج المرتزقة والمقاتلين الأجانب من كافة التراب الليبي، مؤكدين على دعمهم الكامل لتأهيل المؤسسة العسكرية.

من جانبه أشاد المنفي بالدور الكبير لبريطانيا في الدفع بالعملية السياسية، مؤكداً على ضرورة تعاون بريطانيا والمجتمع الدولي في دعم السلطة التنفيذية الجديدة واللجنة العسكرية المشتركة (5+5) وفتح الطريق الساحلي وإخراج المرتزقة والمقاتلين الأجانب، وتوحيد المؤسسات وتحقيق المصالحة الوطنية.

ووصل الوفد البريطاني في وقت سابق إلى العاصمة طرابلس والتقى كل من وزيرة الخارجية والتعاون الدولي، نجلاء المنقوش، ووزير الداخلية، خالد مازن، حيث جرى مناقشة العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعم السلطة التنفيذية الجديدة في تنفيذ استحقاقات المرحلة الحالية في ليبيا.

وأعلن وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، جيمس كليفيرلي، خلال مؤتمر صحفي عقده مع المنقوش، عن تعيين مبعوث تجاري جديد لبلاده مع ليبيا، منوها غلى زيارة مرتقبة لرئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة إلى لندن للقاء رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لبحث التحضيرات اللازمة لمؤتمر برلين الثاني المقرر عقده في 23 يونيو الجاري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى