الدغاري يحذر من عدم توحيد المؤسسة العسكرية

كيف يريد الدغاري معالجة حالة الانقسام بالجيش رغم استعانة مليشيات المنطقة الغربية بالمرتزقة ؟

أخبار ليبيا  24 – خبر

رأى عضو مجلس النواب، خليفة الدغاري، أن أي عملية سياسية لن يكتب لها النجاح ما لم تعالج حالة الانقسام في قوات الجيش الوطني من خلال توحيد المؤسسة العسكرية .

الدغاري أضاف في تصريحات لوكالة “سبوتنيك” الروسية، أن قيام دولة موحدة ومستقرة، وإجراء أي استحقاق دستوري وإجراء انتخابات برلمانية أو رئاسية، غير ممكن، ما لم تتم معالجة حالة الانقسام في “القوات المسلحة”.

وأشار إلى أن الأمر يتطلب دمج كافة الوحدات العسكرية، وخروج المرتزقة، وجمع سلاح المجموعات المسلحة ووقف تدفق السلاح والمقاتلين الأجانب.

ووجد الدغاري أن فرض أي واقع جديد تحت ضغوط دولية ومحلية مصيره الفشل، ويجعل مصير الوطن في إطار المجهول ما لم يتحقق تقدم حقيقي في هذا المسار، الذي يعد أكثر الملفات تعقيدًا.

وشدد على ضرورة توفير البيئة المناسبة للمواطن خلال المرحلة التمهيدية، مع الأخذ في الاعتبار المصالحة والعدالة الانتقالية وتقصي الحقائق وجبر الضرر.

 

وزعم أنه لا جدوى للقيام بأي استحقاقات دستورية، أو قانونية على أسس “هشة”، مضيفاً “كما تدعو آلية البعثة الأممية لإجبار الليبيين على القيام بقفزة في الهواء، دون حل حقيقي لأكثر الملفات تعقيداً”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى