تكتل فزان النيابي يطالب بمحاسبة مرتكبي هجوم قاعدة براك الشاطئ الإرهابي

أخبارليبيا24

جدد تكتل فزان النيابي اليوم الثلاثاء مطالبته لمكتب النائب العام بمحاسبة كل من كان وراء الهجوم الإرهابي على قاعدة براك الشاطيء.

وأوضح التكتل في بيان له تزامنًا مع الذكرى الرابعة للهجوم الإرهابي أن بيئة الحروب والنزاعات المسلحة تساهم في انتعاش الإرهاب من جديد وتستثمرها التنظيمات الإرهابية لتقوية شوكتها.

وشدد تكتل فزان النيابي في بيانه على أن مكافحة الإرهاب تظل قاسمًا مشتركًا بين أبناء البلد الواحد، مؤكدًا على محاسبة مرتكبي هذا لعمل الإرهابي الجبان الذي راح ضحيته الأبرياء من أبناء فزان وتقديمهم للعدالة.

ومجرزة براك الشاطيء في الجنوب الليبي وقعت في 18 مايو 2017، ارتكبتها ميلشيا القوة الثالثة التابعة لوزارة دفاع حكومة الوفاق، بتحالف قوات مليشياوية أخرى تابعة لشورى بنغازي ومرتزقة أجانب بعد أن شنت هجوما غادرا على مقر قيادة اللواء 12 التابع للجيش الوطني في القاعدة وارتكبت عمليات قتل وتصفية جسدية لجنود عزل جرى أسرهم في الهجوم الذي أسفر عن مقتل أكثر من 140 شخص.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى