تشاد والسودان يبحثان تسريح “مليشياتهما” من ليبيا

بعد مقتل "ديبي" .. تشاد تحاول الاستفادة من تجربة السودان الانتقالية

أخبار ليبيا 24 – متابعات

بحث السودان وتشاد، السبت، ترتيبات نزع سلاح وتسريح مليشيات البلدين الموجودة داخل الأراضي الليبية بعد استقرار الأوضاع فيها وتشكيل حكومة وحدة وطنية برئاسة عبد الحميد الدبيبة.

جاء ذلك خلال لقاء عقدته وزيرة الخارجية السودانية مريم المهدي في الخرطوم مع مبعوث المجلس العسكري الانتقالي في تشاد عبد الكريم إدريس.

وذكر بيان للخارجية السودانية، أن اللقاء “بحث سبل تعزيز التعاون بين البلدين وكيفية استفادة تشاد من تجربة السودان الانتقالية”.

وأضاف أن اللقاء ناقش كذلك “التحديات التي تواجه البلدين لا سيما ترتيبات نزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج للمليشيات السودانية والتشادية الموجودة داخل الأراضي الليبية وذلك بعد استقرار الأوضاع فيها وتشكيل حكومة الوحدة الوطنية “.

وفي فبراير 2020 كشف تقرير للأمم المتحدة، أن مقاتلين من جماعات مسلحة من إقليم “دارفور” غربي السودان يقاتلون في صفوف مليشيات حكومة الوفاق التابعة لأسامة جويلي غرب ليبيا، بالإضافة إلى مرتزقة من تشاد، والمليشيات التركية، والمرتزقة السوريين .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى