الفارسي: الضغوط المسلحة على السلطة التنفيذية تستدعي نقلها إلى مكان آمن

أخبار ليبيا 24  

أكدت عضو ملتقى الحوار السياسي الليبي، أم العز الفارسي، أن ما يحدث من ضغوط مسلحة على السلطة التنفيذية بشقيها، يستدعي نقل مقرها إلى مكان آمن، يأتي ذلك عقب الهجوم الذي تعرض مقر اجتماعات المجلس الرئاسي بفندق كورنثيا في طرابلس.

وقالت  الفارسي عبر صفحتها بـ فيسبوك، “ربما تكون سرت الآن هي الأنسب لمباشرة جميع السلطات في البلاد لأعمالها بضمانات(5+5)”.

واضافت الفارسي، “إن العبث الذي يحدث والمراوغات ومحاولات الترضية لا تصنع وطنا ولا تمنح السلطات القدرة على نفاذ سياسات تخدم مصالح المواطنين” على حد قولها.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى