الإرهابي “الفار” يهدد المنفي ..”كما مكناكم قادرين على إقالتكم”

الإرهابي "الفار" : المجلس الرئاسي لم يحترم دماء الشهداء

أخبار ليبيا 24 – متابعات

رفض آمر مليشيا ماتسمب بــ“قوة الإسناد الأولي” في مدينة الزاوية محمد سالم بحرون، الشهير بـ”الفار”، ما أسماه “انبطاح وانذلال لقائد الجيش الوطني المشير خليفة حفتر” من قبل حكومة الوحدة، بتعيين حسين العائب، رئيسًا جديدًا لجهاز المخابرات .

بحرون اتهم، في تدوينة عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، المجلس الرئاسي، بعدم احترام دماء الشهداء، بتوليته ما أسماه بـ”المتورط في الدماء مع حفتر، حسب قوله ”.

وطالب بالتراجع عن القرار الذي وصفه بـ”الصبياني المصيري”، مهددًا “كما مكناهم واستقبلناهم، قادرين على إقالتهم وتوديعهم”، مشيرًا إلى أن الرئاسي “يقصى من رحب بالسلطة الجديدة، ويداهن وينفذ طلبات من رفض نزول رئيسه بالقوة في بنغازي”، حسب زعمه .

وكان المجلس الرئاسي قد كلف في قرارًا  صدر عنه الخميس، حسين محمد العائب، بمهام رئاسة جهاز المخابرات الليبية، خلفا لعماد الطرابلسي .

وشدد القرار رقم  “17” بضرورة العمل به من تاريخ صدوره في 5 مايو الجاري، ويلغي كل حكم يخالف أحكامه”.

ويخلف العائب، الطرابلسي، الذي كلفه رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني السابقة فائز السراج، العام الماضي.

وعمل العائب لسنوات في جهاز المخابرات، وهو مقيم في طبرق، وترجع أصوله لمدينة “الجبل الغربي”، غربي ليبيا.

وكان عقيد “حسين العايب الصويعي” يشغل منصب مدير أعمال “عبدالله السنوسي” و يرأس شركة الخليج للخدمات السياحية سابقاً .

يذكر أن ” الصويعي” قد تم ترشيحه لمنصب وكيل وزارة الداخلية في حكومة علي زيدان .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى