بالفيديو |حركة سوق الخضروات واللحوم خلال شهر رمضان في طبرق 

أخبارلبيا24- تقرير 

مع بداية شهر رمضان المبارك تختلف الأطباق والأصناف وتتعدد الموائد الأمر الذي يعود بدوره على باعة الخضار في أغلب المدن الليبية أولئك الذين يعملون على توفير كافة الخضار الخاصة بالأكلات الرمضانية . 

رمضان النعاس بائع خضار بأحد الأسواق في مدينة طبرق يقول :”كافة الخضار متوفرة خلال شهر رمضان الكريم، ونعمل قدر الإمكان في المحافظة على نظافة السوق، حيث أن بلدية طبرق تؤدي عملها من حيث التعقيم والتطهير”. 

لاتخلو الأطباق على هذه الموائد من أصناف اللحوم مشتقاتها، حيث كانت تفضل أغلب العائلات الليبية أن تزين أطباقها باللحوم الوطنية الطازجة لكن الظروف غيرت هذا التنظيم قليلًا. 

ويقول عماد أنور – جزار – :“بسبب ارتفاع الأسعار للحوم الوطنية أصبح هناك تزايد وطلب على اللحوم الخارجية”. 

ويضيف أنور :”ولكثرة مشاكل السيولة التي تواجه المواطن وعدم دفع المرتبات الأمر الذي دفعهم إلى طلب اللحوم “دينًا” أو عن طريق الخدمات المصرفية المختلفة”. 

يواصل الحرس البلدي في مدينة طبرق عمله على مراقبة الأسعار ومتابعة نظافة السوق والالتزام بالتدابير الوقائية. 

ويوضح رئيس نقطة الحرس البلدي في السوق نقيب آدم الشاعري :”نقوم بمتابعة كل المحال والباعة في السوق من حيث الشهادات الصحية والتراخيص وكل الأمور تسير على أفضل مايرام”. 

ويتابع الشاعري :”هناك زحام خلال هذه الفترة من شهر رمضان، ونشهد التعاون من المواطن، ونحن لن نتخلف عن مخالفة غير المتعاونين من أصحاب المحال أو الباعة”. 

تتعدد الأزمات وتتغير الأحوال إلا أن المائدة الرمضانية تحاول جاهدة أن تحافظ على مكانتها وأصنافها مهما تغيرت بعض المكونات لتصبح طقسًا خاصًا لكل بيت ليبي ثابتة تمامًا كثبات فرض الصيام. 

Exit mobile version