مقتل رئيس تشاد إدريس ديبي في مواجهة مسحلة ضد معارضين

أخبار ليبيا24

لقي الرئيس التشادي إدريس دبي مصرعه إثر تعرضه لإصابة على جبهة القتال مع المتمردين الشماليين وذلك بعد يوم من إعلان فوزه بفترة رئاسة سادسة بنسبة 80 في المئة من الأصوات.

وأعلن متحدث باسم الجيش في تشاد، الثلاثاء، أن رئيس البلاد إدريس ديبي لقي حتفه، موضحًا أن ديبي توفي خلال زيارته لقوات الجيش في جبهة القتال ضد متمردين في شمال البلاد.

وقال الجنرال عظيم برماندوا أغونا، في بيان بثه التلفزيون الرسمي، إن الرئيس ديبي “لفظ أنفاسه الأخيرة دفاعا عن دولة ذات سيادة في ساحة المعركة”.

وأعلن الجيش التشادي عن إقامة مجلس عسكري انتقالي بقيادة الجنرال محمد كاكا، نجل الرئيس الراحل، لتولي السلطة في البلاد.

وكانت حملة إدريس ديبي الانتخابية أعلنت اليوم أنه توجه إلى “خطوط جبهة كي ينضم إلى قوات تحارب الإرهابيين”.

وهاجم متمردون في يوم الانتخاب أحد مراكز حرس الحدود وتقدموا مئات الكيلومترات داخل الأراضي التشادية عبر الصحراء. وكانت المعلومات تفيد بأن المتردون كانوا قد تحركوا داخل الأراضي التشادية عبر الحدود الليبية مع تشاد.

زر الذهاب إلى الأعلى