مالية النواب: قانون الميزانية أعد على عجل ولم يترجم الأهداف التي تسعى الحكومة إلى تحقيقها

أخبار ليبيا24

من المقرر أن يعقد مجلس النواب مساء اليوم الثلاثاء جلسة أخرى لاستكمال مناقشة مشروع الميزانية العامة المقدمة من قبل حكومة الوحدة.

ويدخل مجلس النواب الجلسة وقد سجّلت لجنة التخطيط والمالية والموازنة العامة بمجلس النواب ست ملاحظات على “المذكرة التوضيحية” المقدمة من قبل حكومة الوحدة، حول مشروع قانون الميزانية لسنة 2021.

وبيّن تقرير اللجنة، مشروع قانون الميزانية أعد على عجل، ولم يترجم الأهداف التي تسعى الحكومة إلى تحقيقها شكل برامج ومشاريع واضحة، وعلى الرغم من تخصيص مبالغ كبيرة في مشروع الميزانية، إلا أنه لم يراع المناخ والظروف الاقتصادية والاجتماعية والمؤسسية الملائمة لإنفاق هذه الأموال بحيث تحقق الهدف من إنفاقها.

وأوضح، أنه لم تراعى القدرة الاستيعابية للاقتصاد الوطني، مشيرًا إلى أن إنفاق مبلغ يقترب من 100 مليار دينار خلال فترة أقل من سنة دون خطط وبرامج معدة مسبقا سيكون له الأثر السيء على الاقتصاد الوطني.

ولفت التقرير إلى أنه لم يتم التأكيد على إعداد مشروع الميزانية في إطار استراتيجية تنموية شاملة تحدد ملامحها ومنطلقاتها وأهدافها وآليات وأدوات تنفيذها.

وذكر، أن المذكرة التوضيحية، لم تحدد احتياجات القطاعات المختلفة بناء على خريطة استثمارية وجدولة تنفيذية متكاملة ومسبقة الإعداد وفقا لمستهدفات سنوية واضحة ومحددة تطلبها المرحلة تحقق مجملها معدلات النمو القطاعي بحيث يمكن قياسها وتقييمها بصورة دورية.

وأوضح التقرير، إنه لم يتم العمل على إيجاد مصادر إضافية بديلة لتمويل الميزانية العامة وذلك من خلال بيئة عمل واستثمار لتشجيع القطاع الخاص وجذب الاستثمارات الأجنبية للمساهمة في تمويل مشاريع التنمية  .

وأضاف، أنه  لم يتم إعداد أكثر من بديل لمواجهة أي متغيرات مستجدة قيم الإيرادات والنفقات وخاصة فيما يتعلق بالكمية المنتجة من النفط والغاز والمتغيرات التي تحدث من الأسواق الداخلية والخارجية وضمان التوازن بين الإيرادات والمصروفات وتوفر المرونة الكافية للمراجعة واعادة البرمجة عند الضرورة.

كما أنه لم يتم الالتزام بمنهجية مناسبة في تحديد حجم مخصصات القطاعات وفقا للأهمية النسبية لكل قطاع.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى