الغرياني: المراحل الانتقالية التي يفرضها المجتمع الدولي تُعد نوعًا من الاحتلال

الغرياني: المبعوث الأممي يقدم التقرير إلى المجتمع الدولي وكله تزوير ولا يعطيها الحقائق عنا

أخبار ليبيا 24 – متابعات

وصف المفتي المعزول من قبل مجلس النواب الصادق الغرياني، الفترة الانتقالية السابقة التي وصلت إلى 5 سنوات بمدة احتلال من المبعوث الأممي، الذي يتحكم في كل شيء بليبيا؛ مثل التعيينات والميزانيات والأمن والبعثات الدبلوماسية والسفراء والوزراء، على حد تأكيده.

الغرياني قال – على قناة التناصح الداعمة للجماعات الإرهابية – إن الحكومات السابقة لم تستطع إجراء تعديلات وزارية لأن ما وصفه بـ”المندوب السامي” في البعثة الأممية ليس لديه تعليمات، مضيفا “المبعوث الأممي يسافر بطائرته الخاصة إلى نيويورك ويقدم التقرير إلى المجتمع الدولي وكله تزوير ولا يعطيها الحقائق عنا”.

وذكر أنه بعدما تنتهي فترة عمل المبعوث الأممي في ليبيا، يبدأ يتكلم عن الحقائق، قائلا “وقتما كان يتحكم في ليبيا لا يستطيع الحديث عن حفتر أو المجتمع الدولي بشيء، بل يسوق كل الكذب، فغسان سلامة بعدما انتهت مدته سمعناه الآن في حوارات تليفزيونية يذكر في بعض الحقائق، فلماذا لم يقلها عندما كان يحكم في ليبيا”.

وأوضح أن المبعوث الأممي السابق غسان سلامة بدأ الآن يكشف أن نصف أعضاء مجلس الأمن الدولي كانوا منحازين، وأنه كان لديه الضوء الأخضر من الولايات المتحدة للهجوم على طرابلس، وأن هناك مؤامرة دولية على ليبيا بتسخير حفتر، متسائلا “لماذا لم يقل ذلك عندما كان يحكم في ليبيا؟”.

وأضاف “كل ما يحدث من البعثة الأممية والمجتمع الدولي مجرد آلاعيب ونوع من الخداع للشعوب”، مختتما بقوله كل ما يفرضه المجتمع الدولي من مراحل انتقالية على الشعوب يعد نوعا من الاحتلال، وهذا ما حدث لليبيا وغيرها من الدول”.

زر الذهاب إلى الأعلى