مركز مكافحة الأمراض يعلن عن ضوابط وإرشادات التطعيم بلقاح سبوتنيك

أخبار ليبيا 24

أصدر المركز الوطني لمكافحة الأمراض، اليوم الأحد، ضوابط وإرشادات التلقيح بلقاح سبوتنيك المضاد لفيروس كورونا المستجد، جاء ذلك في تعميم وجهه مدير المركز، بدر الدين النجار، إلى المدراء التنفيذيون لحملة التطعيم بالبلديات.

وبحسب الإرشادات فإن عبوة اللقاح جرعة فردية تأتي على شكل سائل مجمد، ويجري تخزينه عند درجة حرارة -18 درجة مئوية على المستويين المركزي والطرفي، ويتم إعطاءه للفئة العمرية من 18 إلى 60 سنة على جرعتين يفصل بينهما 21 يوم.

وأوضحت ضوابط طريقة إعطاء الطعم أن يترك في درجة حرارة الغرفة حتى يتم ذوبان المحتوى (السائل المجمد) بشكل كامل من 3-5 دقائق تقريبا، مع التأكد من اتمام عملية الذوبان بشكل كامل، واستخدام الطعم بعد ذوبانه في مدة لا تتجاوز الساعتين، على أن لا يرد إلى المجمد في حالة عدم استخدامه.

وبحسب الضوابط، يتم مسح عبوة الطعم من الخارج بمطهر موضعي (alcohol swab) ، قبل فتح العبوة، مع تحريك العبوة بشكل خفيف قبل الفتح ويمنع الرج منعا باتا، على أن يكون الحقن في العضل (في الثلث العلوي من الكتف في العضلة الدالية)، مع ضرورة التأكد من عدم الحقن في شريان أو وريد.

وتمنع الضوابط إعطاء الطعم للأشخاص الذين يعانون من فرط الحساسية لأي مكون من مكونات الطعم أو أي حساسية مفرطة لأي طعم أخر، والأشخاص الذين يعانون من أمراض حادة سواء كانت أمراض معدية أو غير معدية (في هذه الحالة يتم تأجيل التطعيم إلى مدة تتراوح ما بين 2 إلى 4 أسابيع بعد التماثل للشفاء).

كما أكدت الضوابط على أن يمنع إعطاء الطعم للحوامل والمرضعات، والفئات تحت عمر 18 سنة، وإعطاء الجرعة الثانية للأشخاص الذين حدثت لهم مضاعفات شديدة (صدمة فرط الحساسية ، اضطرابات تشنجية ، ارتفاع في الحرارة فوق 40 درجة ) بعد أخذ الجرعة الأولى. كما منعت إعطاء الطعم مؤقتا للأشخاص الذين يعانون من حمى ( ارتفاع في درجة الحرارة تزيد عن 38.5 درجة مئوية) حتى يتماثلون للشفاء.

وطالبت الضوابط باستخدام الطعم بحذر في الحالات المرضية التي تعاني من أمراض الكبد المزمنة، والكلى المزمنة، واضطرابات الغدد الصماء، وأمراض الدم الخطيرة، والصرع وأمراض الجهاز العصبي المركزي، والسكتة الدماغية الحادة، ومتلازمة الشريان التاجي الحادة ( الذبحة الصدرية)، وأمراض القلب والأوعية الدموية، وأمراض المناعة والأمراض الخبيثة.

وطالب المركز بالتحقق من توفير الأدوية اللازمة لعلاج صدمة فرط الحساسية، ومراقبة حالة المتلقي للطعم لمدة 30 دقيقة بعد أخذ الطعم، ومنعت الإرشادات إعطاء الطعم في الوريد.

زر الذهاب إلى الأعلى