عمران: مفوضية الانتخابات: تجاوزت حدود اختصاصاتها وجانبت الحياد

أخبار ليبيا 24

قالت عضو الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور نادية عمران أن خارطة الطريق التي قدمتها كتلة الوسط النيابية الخاصة بالمسار الدستوري جيدة كونها تحترم المسار الدستوري وتؤكد على الذهاب للاستفتاء قبل إجراء الانتخابات.

وأوضحت عمران لـ أخبار ليبيا 24، اليوم الأحد، أن توجهات البعثة الأممية غير صحيحة بعد طول انتظار، وتخرج اللجنة القانونية بمقترحات تحمل خطوط عريضة لا تصلح لتكون قاعدة دستورية تجري استناداً عليها انتخابات تحتاج لكثير من التفاصيل حول السلطة التنفيذية والتشريعية وتمت دحرجة خلافات حادة لمجلس النواب تحتاج لتوافقات ولجنة فنية لإعدادها، لافتة أن كل ذلك يصب في باب إضاعة الوقت، فلا يمكن بحال حدوث هذه التوافقات.

وأضافت عمران، أن هذه الأمور سبق وإن نوقشت في الهيئة التأسيسية وتمت دراستها من خبراء حتى تم التوصل لمشروع الدستور، مشيرة إلى أن الاستمرار في تجاهل مشروع الدستور سيجعل ليبيا تدور في حلقة مفرغة ولا يمكن هنا الالتزام بموعد الانتخابات ، الحل إما الذهاب للاستفتاء على مشروع الدستور، أو اعتماده كقاعدة مؤقتة تجري بناء عليها الانتخابات ثم يطرح للاستفتاء.

وعلقت عمران عن موقف المفوضية العليا للانتخابات، بأنها جهة تنفيذية تنفذ ما يرد إليها من السلطة التشريعية والتنفيذية، وأنها تجاوزت حدود اختصاصاتها وجانبت الحياد ودخلت في التجاذبات السياسية بسبب الرغبة في الاستمرار في المنصب وضغوطات من البعثة وبعض الأطراف عليها.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى