مصرع طفل وإصابة خمسة من أفراد عائلته نتيجة اشتباك مسلح داخل مصيف المعلمين ببنغازي

أخبار ليبيا24

لقي طفل مصرعه وأصيب خمسة آخرين من عائلته جراء إصابتهم برصاص عشوائي نتيجة شجار مسلح داخل مصيف المعلمين بمنطقة قنفودة غربي بنغازي.

وتسلّم مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث جثمان الطفل ناصر طارق ناصر شمبش (4 أعوام) بعد مصرعه برصاص مسلحين داخل المصيف، بينما لازالت والدته وجدته تتلقيان العلاج بمركز بنغازي الطبي نتيجة إصابتهما.

وقالت مصادر طبية وأمنية متطابقة، لأخبار ليبيا 24، اليوم السبت، إن مسلحين يستقلون سيارات عسكرية دخلوا إلى مصيف المعلمين ونشب بينهم شجار، وشرعوا بالرماية المكثفة بطريقة عشوائية، ما أدى إلى مقتل الطفل وإصابه خمسة من أفراد عائلتي شمبش وبوشويقير.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن مركز بنغازي الطبي، استقبل خمسة مصابين، حيث تلقى ثلاثة من أفراد العائلتين الإسعافات الأولية وغادروا على الفور، بينما لازالت والدة الطفل وجدته بالمركز لتلقي الخدمات الصحية والرعاية اللازمة.

وأفادت، أنه تم نقل جثمان الطفل إلى مستشفى الجلاء لعرضه على الطب الشرعي واتخاذ الاجراءات اللازمة.

واطلعت، وكالة أخبار ليبيا 24، على صورة من شهادة، وفاة الطفل، حيث أكد الطب الشرعي أن الطفل توفي نتيجة إصابته برصاصات متتالية في الرأس والكتفين والظهر والساق اليمنى.

هذا ولم تعلن أي جهة أمنية أو عسكرية رسمية ببنغازي عن تفاصيل الواقعة.

زر الذهاب إلى الأعلى