أين اختفت الجثث ؟ نشطاء التواصل الاجتماعي يطلقون حملة ردًا على تغريدة رئيس الحكومة

النشطاء يطالبون "الدبيبة" بنشر قائمة بأسماء القتلي وإلا فعليه الاعتذار للمدينة

أخبار ليبيا 24 – متابعات

أعلن رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة أنه طلب من النائب العام فتح تحقيق بخصوص الجثث التي اكتشفت أمس الخميس بمدينة بنغازي .

الدبيبة قال على صفحته على ” تويتر ” مساء اليوم  أعطيت تعليمات مباشرة لوزير الداخلية للتعامل مع هذه الحادثة وطلبت من النائب العام فتح تحقيق بالخصوص .

وأكد أنه لا يمكن لمثل هذه الأحداث أن تتكرر مرة أخرى والتسامح معها أو التغطية عليها تحت أي ذريعة لن يكون مقبولا .

يأتي ذلك فيما نقلت وسائل إعلام أنباء حول عثور الأجهزة الأمنية في بنغازي على 15 جثة مرمية تمت تصفيتها بالرصاص بالهواري جنوبي بنغازي وقامت بتطويق المكان.

ونفت مصادر طبية وأمنية وعسكرية متطابقة  الأنباء المتداولة حول العثور على وجود جثث مرمية قرب مصنع الأسمنت في بنغازي. 

وأكدت، مصادر أمنية مسؤولة، لوكالة أخبار ليبيا 24، إن الأنباء عارية عن الصحة ولا تمت للواقع بصلة، متسائلة عن الغرض من نشرها في مثل هذا الوقت.

وطالبت المصادر الأمنية، التي تواصلت معها أخبار ليبيا 24، وسائل الإعلام بتحري الدقة والمصداقية قبل نشر وتداول مثل هذه الأنباء المزيفة، وذلك من خلال التواصل مع الجهات المسؤولة للتأكد من صحتها.

كما نفت، مصادر طبية مسؤولة بمستشفى الجلاء للجراحة والحوادث، الذي يتواجد به الطب الشرعي، بشكل قاطع تسلم أي جثث، وكذلك نفى مركز بنغازي الطبي تسلم أي جثث.

وأطلق نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي حملة باسم #أين_اختفت_الجثث، مطالبين رئيس الوزراء عبد الحميد الدبيبة بنشر قائمة بأسماء القتلي، وإلا فعليه الاعتذار لمدينة بنغازي وأهلها.

وأشار النشطاء إلى أنهم تواصلوا مع جميع مستشفيات المدينة والتي نقت بدورها خبر وصول جثث إليها .

وعبر النشطاء عن استيائهم الشديد من مثل هذه الحمالات التي تُشن ضد مدينة بنغازي،  رافضين هذا الأمر جملة وتفصيل .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى