بقايا الإرهاب تقضي على شاب في بنغازي

 أخبار ليبيا24 – تقارير

كشف مصدر طبي في مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث بنغازي الثلاثاء 09 مارس الجاري أن المستشفى استلم جثمان شاب توفي إثر انفجار لغم في وسط المدينة.

وأضاف المصدر في تصريح خاص لـ”أخبار ليبيا24″ أن المستشفى استلم جثمان الشاب هارون محمد القطعاني أشلاءً وتوفي بسبب انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب في شارع عمر بن العاص وسط البلاد ببنغازي.

الجدير بالذكر أن المكان الذي شهد الانفجار اليوم كان أحد بؤر التنظيمات الإرهابية حيث سيطرت على المنطقة سنوات عدة قامت خلالها بزرع الألغام والمفخخات في أرجاء المنطقة المنازل والشوارع، لتُصبح الألغام سيف الإرهاب المُسلط على رقاب المدنيين بعد دحر الارهابيين من المدينة.

ومنطقة وسط مدينة بنغازي المعروفة محليًا باسم “البلاد” هي التي شهدت اليوم انفجار اللغم في الشاب القطعاني وهذه المنطقة شهدت حربًا شرسة منذ عام 2014 بين القوات المسلحة والجماعات الإرهابية.

وعلى الرغم من تطهير مدينة بنغازي من الإرهاب منذ خمسة أعوام وتحديدًا في يوليو 2017 إلا أن سكان المدينة لازالوا يعانون من أثر وجوده، حيث تسبب تواجد التنظيمات الإرهابية في ليبيا تسبب في الكثير من المأسي لليبيين وأثر في حياتهم وكان سببًا في نزوحهم وتهجيرهم وتدمير منازلهم وممتلكاتهم وتسبب في إيقاف الدراسة وتوقف الحركة الثقافية والفنية فيها، إلا أن تحالفهم جميعًا وتكافتهم معًا كان سببًا في القضاء عليها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى