السايح: المفوضية تحتاج إلى 4 أشهر للتحضير لأي عملية انتخابية

أخبار ليبيا 24

قال رئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عماد السايح، أن التحضير لأي عملية انتخابية يحتاج أربعة أشهر، وأن المفوضية تحتاج ثلاثة أشهر لتنفيذ قانون الانتخابات العامة.

السايح أوضح في تصريحات صحفية أن المعلومات التي تثار حول المسار الدستوري غير واضحة للمواطن، مشيرا إلى أن الذهاب إلى الانتخابات دون الاستفتاء على مشروع الدستور سيقود إلى مرحلة انتقالية رابعة.

وتابع السايح، “إذا صُوّت على مشروع الدستور بنعم فسندخل مرحلة انتقالية مدتها 11 شهرا، أما إذا صُوّت على مشروع الدستور بــ لا فسيعود المشروع إلى الهيئة التأسيسية لتعديله”.

وأكد السايح أن فريقا مجلسي الدولة والنواب لم يتّفقا على مخرجات المسار الدستوري، مشيرا إلى أن حكومة الوفاق خصصت للمفوضية 50 مليون دينار ليبي للتجهيز للانتخابات في 24 ديسمبر، مؤكدا أن المفوضية مستعدة لتنفيذ الاستفتاء على مشروع الدستور في حال تسلّم القانون من مجلس النواب، كما أن الذهاب نحو انتخابات في 24 ديسمبر يحتاج إلى قوانين من السلطة التشريعية لبدء عملية التنفيذ، حسب تعبيره.

زر الذهاب إلى الأعلى