مصدر: مقتل شاب من درنة وصديقه “ذبحًا” قرب مناجم الذهب أقصى الجنوب 

أخبار ليبيا24 

كشف مصدر مطلع أن شاب من مدينة درنة وصديقه قتلا “ذبحًا” في إحدى المناطق القريبة من مناجم الذهب أقصى الجنوب. 

وأضاف المصدر أن الشاب محمد عبدالله مينا التباوي من مواليد 2000 ومن سكان مدينة درنة قتل برفقه صديق له من الجنوب الليبي بعد أن تم ذبحهم. 

وأوضح المصدر أنه تم الاستيلاء على مركبتهم الخاصة “تويوتا” “بساط” بالقرب من إحدى المناطق القريبة من مناجم الذهب في أقصي الجنوب الليبي. 

وأشار المصدر إلى أن الفقيد “التباوي” كان يرافق بعض المهربين لأجل كسب المال عبر الصحراء الليبية. 

زر الذهاب إلى الأعلى