القبض على المتهم في واقعة قتل “21 ” شخص من المهاجرين

أهمية محاربة عصابات الجريمة المنظمة وفي مقدمتها جرائم الاتجار بالبشر

أخبار ليبيا 24 – أمن

رحبت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، بإلقاء وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني، القبض وضبط المشتبه به في واقعة قتل عدد من المهاجرين، وهو أحد تجار ومهربي البشر، وكان قد راح ضحية هذه الجريمة البشعة 21 قتيلا يحملون الجنسيات البنغالية والأفريقية، والتي ارتكبت في 26 مايو من العام الماضي بمدينة مزده.

اللجنة جددت التأكيد على أهمية الاستمرار في إجراء التحقيقات، والكشف عن هوية منفذي بقية الجرائم والانتهاكات التي وقعت داخل الأراضي الليبية بحق المهاجرين والعمال الأجانب، وإنهاء الافلات من العقاب حيال هذه الجرائم.

وأكدت على أهمية محاربة عصابات الجريمة ومقاومة الجريمة المنظمة وفي مقدمتها جرائم الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين، وذلك من خلال تعقب شبكات تهريب وتجارة البشر وتفكيكها وملاحقة وضبط قيادات وعناصر تجار البشر والمهربين وعصابات الجريمة المنظمة بالمنطقة الغربية بشكل خاص والتي تنشيط بها شبكات وعصابات تهريب وتجارة البشر بشكل كبير.

وأعربت اللجنة، عن دعمها الكامل لجهود وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني والأجهزة الأمنية المختصة التابعة لها في مقاومة الجريمة والجريمة المنظمة وفي مقدمتها جرائم تهريب المهاجرين وتجارة البشر.

زر الذهاب إلى الأعلى