عقب ورود شبهات بتقديم رشاوى في ملتقى الحوار .. لنقي تدعو لإجراء انتخابات مبكرة

هل تعتقد أن الانتخابات المبكرة حل للأزمة الليبية ؟

أخبار ليبيا 24 – خاص

دعت عضو ملتقى الحوار السياسي عن برقة فاطمة الزهراء لنقي إلى إجراء انتخابات مبكرة للخروج من هذه الفوضي .

جاءت هذه الدعوة على صفحة “لنقي” الشخصة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، عقب شُبهات عن فساد مالي طال عملية الحوار السياسي الذي عقد في جنيف السويسرية .

وينتظر أن تنشر لجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة تقريرها حول شبهات الفساد وتقديم رشاوى في ملتقى الحوار السياسي في الخامس عشر من مارس المقبل .

وكانت عضوات عن برقة في منتدي الحوار السياسي أكدنا في بيان جماعي نشرته أخبار ليبيا 24 تقديم أول شكاوى للمبعوثة الأممية السابقة ستيفاني وليامز حول وجود رشى وفساد واستخدام المال في الترشيح للسلطة التنفيذية الجديدة.

ووفقا لوكالة الأنباء الفرنسية، أكد تقرير لخبراء من الأمم المتحدة تم رفعه إلى مجلس الأمن، شراء أصوات ثلاثة مشاركين على الأقل في ملتقى الحوار السياسي الليبي الذي ترعاه الأمم المتحدة.

وقال خبراء الأمم المتحدة وفقا لوكالة الأنباء الفرنسية، أنه خلال محادثات تونس عرض اثنان من المشاركين رِشًا تتراوح بين 150 ألف دولار و 200 ألف دولار لثلاثة أعضاء على الأقل في منتدى الحوار السياسي الليبي إذا ما التزموا بالتصويت لصالح قائمة عبد الحميد الدبيبة كرئيس للوزراء، وفق تقرير سري من المقرر تقديمه إلى مجلس الأمن في منتصف مارس، قالت وكالة فرانس برس أنها أطلعت عليه.

وأفاد التقرير الذي أعده فريق خبراء من مجلس الأمن الدولي بأن أحد أعضاء الحوار انفجر غضباً عند سماعه أن بعض المشاركين ربما حصلوا على ما يصل إلى 500 ألف دولار مقابل منح أصواتهم إلى الدبيبة، بينما حصل هو فقط على 200 ألف دولار.

وانتخب ملتقى الحوار السياسي سلطة تنفيذية جديدة لليبيا، برئاسة عبدالحميد الدبيبة، لم تحصل على ثقة مجلس النواب حتى الآن، بالإضافة إلى مجلس رئاسي من ثلاثة أعضاء برئاسة محمد المنفي.

يشار إلى أن ملتقى الحوار السياسي الليبي شابه تهم فساد مما دعا منظمات محلية إلى المطالبة بفتح تحقيق حولها، وهو ما أكدته المبعوثة الأممية بالإنابة ستيفاني ويليامز مشيرة إلى إنها فتحت تحقيقا في مزاعم الرشوة.

زر الذهاب إلى الأعلى