الرصد والاستجابة بلجنة مكافحة كورونا: الدراسة قد تتوقف في أي وقت

الرصد والاستجابة : هناك تهاوناً كبيراً من قبل السلطات والمسؤولين

أخبار ليبيا 24 – صحة

أعرب عضو فرق الرصد والاستجابة التابعة للجنة العليا لمكافحة كورونا، رمزي أبو ستة، عن تفهمه لسلبيات توقف الدراسة في البلاد، مشيرًا في الوقت نفسه إلى عدم اقتناع أولياء الأمور وقطاع كبير من المواطنين بخطورة الوباء.

أبو ستة قال – في تصريحات صحفية – إن هناك تهاوناً كبيراً من قبل السلطات والمسؤولين والمواطنين، لناحية إدراكهم لمدى خطورة الوباء، مضيفًا أن الأرقام غير المستقرة قد تشكل خطراً على حياة المواطن.

ولفت إلى أن اللجنة حاولت الدفع بتوصيات تواكب تطور الوباء حتى استقراره، منوها إلى أن المدارس هي ضمن التجمعات التي ستطالها التوصيات، خصوصاً مع تسجيل عدد من الإصابات بالفيروس بين صفوف التلاميذ.

وفي ما يتعلق بإجراءات الوقاية التي شددت الوزارة على التقيد بها، رأى أبوستة، أنها مفيدة إلى درجة كبيرة، متوقعاً توقف الدراسة في أي وقت بسبب وضع الوباء غير المستقر.

تجدر الإشارة، إلى أن المركز الوطني لمكافحة الأمراض، أعلن في وقت سابق أمس الأول الأربعاء، أنه تم اكتشاف حالات إصابة بالسلالة البريطانية من فيروس كورونا في البلاد بعد فحص أجري على عدد من الأشخاص.

ووصل إجمالي الإصابات بفيروس كورونا في ليبيا حتى الأربعاء إلى أكثر من 131 ألفا، فيما وصل إجمالي الوفيات إلى ما يزيد عن 2125 وفاة.

زر الذهاب إلى الأعلى