اليعقوبي تطالب المدعو “علي الصلابي” بترك الليبيين وشأنهم

اليعقوبي تدعو لتطبيق “الحجر السياسي” على جماعة الإخوان

أخبار ليبيا 24 – متابعات 

دعت عضو مجلس النواب عن بلدية غريان، السيدة اليعقوبي إلى تطبيق “الحجر السياسي” على عضو التنظيم الدولي للإخوان المسلمين، المدعو علي الصلابي، مطالبة إياه بترك الليبيين وشأنهم.

اليعقوبي أوضحت ، في تدوينة عبر حسابها بـ “فيسبوك”، أن دعوتها بتطبيق “الحجر” تتعلق بمن يتكلم في الشأن السياسي ممن وصفتهم بـ”المشايخ الذين لايجيدون ولا يفقهون أبجديات اللعبة السياسة ودهاليزها”، قائلة  “الحجر السياسي ضرورة شرعية للحد من تعديهم واقتحامهم مجالات لا يحسنونها وبأفكارهم وتدخلاتهم يربكون علينا المشهد ويعقدونه”.

وأضافت أن البعض يقف موقفا مؤيدًا من قضية سياسية، بينما يعارض أختها، ضاربة المثل بـ”السلام السياسي”، قائلة “نجد البعض يخصها بنفسه ويشيع بأنه لا يجيدها أحد غيره، وعندما يطلق شخص آخر مبادرة سلام ينتقدها ويصب جام غضبه على من أطلقها، ولا يترك كلمة تعني الخيانة إلا ونعته بها”.

وانتقدت ادعاء أصحاب التوجهات الدينية بمعرفة كل شيء، مبينة “إذا كانت أمور الشرع والفتاوى محظورة على من يجهل أحكام الشرع، فإن السياسة محظورة وممنوعة على غير الملمين بفقه الواقع ومجريات الأمور السياسية”.

وكانت اليعقوبي، أكدت على ضرورة انتخاب رئيس الدولة مباشرة من الشعب، بعدما اقترح عناصر الإخوان في اللجنة القانونية بملتقى الحوار السياسي اختيار الرئيس من قبل البرلمان الجديد، خوفًا من فوز شخصية وطنية مناوئة لهم.

وقالت اليعقوبي، في بيان لها، إن مبدأ الفصل بين السلطات يعتبر أحد المبادئ الأساسية التي ترتكز عليها أغلب النظم الديمقراطية، ويماثل في ذات الأهمية مبدأ سيادة الأمة والشعب، مضيفة أن سلطة الشعب هي مبدأ وشرط حيوي وضروري وتعد سلطة كل المواطنين في الدولة جميع الأفراد والمجموعات الأكثرية والأقلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى